واشنطن: اختار النواب الديموقراطيون الأربعاء حكيم جيفريز لخلافة نانسي بيلوسي في زعامة كتلتهم في مجلس النواب الأميركي، ما يجعله أول رجل أسود يتولى مثل هذه المهمة في الكونغرس.

وأعرب النائب البالغ 52 عامًا الذي يشغل مهامًا في قيادة الحزب الديموقراطي منذ 2019، عن "فخر كبير" لتعيينه في هذا المنصب، بعد تصويت في اجتماع مغلق.

ويُعتبر انتخاب جيفريز تحوّلًا كبيرًا في الأجيال في الكونغرس الأميركي إذ إن النائب عن نيويورك أصغر من بيلوسي، رئيسة مجلس النواب، بثلاثين عامًا.

وقالت الأخيرة إن "هذا الجيل الجديد من القادة يعكس الدينامية والتنوّع في أمّتنا الكبيرة".

وكانت بيلوسي قد أعلنت منتصف تشرين الثاني/نوفمبر أنها ستتخلّى عن زعامة الكتلة الديموقراطية في مجلس النواب الجديد، علمًا أنها ستواصل ممارسة مهامها في المجلس لكن كنائبة عن ولاية كاليفورنيا فقط.

كزعيم للديموقراطيين، سيعمل جيفريز اعتبارًا من كانون الثاني/يناير في مجلس لم يعد حزبه فيه يتمتع بالأغلبية، بعد ان أحكم الجمهوريون السيطرة على المجلس إثر انتخابات منتصف الولاية التي أجريت مطلع هذا الشهر.