قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

بكين: دوّت صفّارات الإنذار في سائر أنحاء الصين صباح الثلاثاء إيذاناً ببدء ثلاث دقائق صمت حداداً على الرئيس الأسبق جيانغ زيمين الذي توفّي الأسبوع الماضي عن 96 عاماً.

وبعد انتهاء دقائق الصمت الثلاث انطلقت مراسم تأبين الراحل في قاعة الشعب الكبرى في بكين.

ونقل التلفزيون وقائع حفل التأبين مباشرة على الهواء وقد استُهلّ بخطاب للرئيس شي جينبينغ.

وجيانغ الذي قاد بلاده في مرحلة من التغييرات العميقة من 1989 وحتى بداية الألفية الثالثة، توفي في 30 تشرين الثاني/نوفمبر بسبب سرطان في الدم وفشل العديد من أعضاء جسمه، بحسب الإعلام الرسمي.

وتولّى جيانغ زيمين السلطة بعد قمع احتجاجات ساحة تيان أنمين في 1989 وقاد بلاده لتصبح قوة عظمى.

وأُحرق جثمان الراحل الإثنين في بكين في مراسم حضرها الرئيس وعدد من كبار مسؤولي الدولة، بحسب وكالة أنباء الصين الجديدة "شينخوا".