: آخر تحديث

من المسؤول عن إدخال 16 مليون حبة من المخدرات الى العراق؟

*1*
قبل ايام تم ضبط 16 مليون حبة من حبوب المخدرات تم ادخالها الى العراق عن طريق ميناء البصرة الدولي , و في وقت سابق ادى تسريب معلومة استخباراتية الى قيادة قوات العمليات الخاصة بمدينة البصرة الى ايقاف شحنة حقائب مدرسية تم حشوها بحبوب مخدرة من نوع (الكبتاجون ) و حسب التقديرات الاولية يصل سعرها الى 500 مليون دينار عراقي اي ما يقارب 60 مليون دولار , و حسب مصادر الاخبار لم يتم معرفة صاحب الشحنة.

شخصيا صدمت نفسيا من هول هذه الكمية الكبيرة من المخدرات التي تكفي لتدمير صحة اغلبية الشعب العراقي , و اول سؤال تبادر الى ذهني ياترى كم من شحنات المخدرات المشابهة لهذه ادخلت العراق و لم تقدر قوات الامن ضبطها؟ و يا ترى من الشخص منعدم الضمير و الانسانية قام بهذه العملية؟ و اي مسؤول عراقي متورط بهكذا اعمال؟

ضبط هذه الكمية الضخمة من المخدرات كشفت الستار عن سبب الدفاع المستميت من بعض النواب في البرلمان العراقي لمنع بيع الكحول في الاسواق العراقية , لان الشخص المتعاطي للكحول غالبا لا يفكر في تعاطي المخدرات لكن مع منع الكحول عنه يضطر الى تناول المواد المخدرة و بهذا يصبح سوق المخدرات رائجا و يربح اربابه و المسؤولين العراقين الداعمين لهم ثروات ضخمة على حساب تدمير صحة المجتمع العراقي البائس.

شخصيا لا استبعد تورط بعض الدول المعروفة بتدخلاتها بالشان العراقي في هذه الفضيحة لعدة اسباب منها :

 - سهولة ادخال المخدرات للعراق بسبب الفلتان الذي تشهده معابره الحدودية البرية و المائية و الجوية.

 - توريط المسؤولين العراقيين عن طريق اشراكهم و اعطائهم نسبة من الارباح من ناحية و استعبادهم لتنفيذ مآرب هذه الدول مقابل عدم فضح اشتراكهم بهكذا اعمال قذرة عقوبتها الاعدام.

 - اختبار كافة انواع المخدرات على افراد المجتمع العراقي باعتبارهم فئران تجارب قبل ارسالها الى الدول الاخرى.

 - تحطيم القوة البشرية في العراق عن طريق اغراق شبابه ببراثن التخدير و الهلوسة.


*2*
مادة الكبتاجون التي ضبطت تعتبر من اخطر المواد المخدرة التي تدمر الجهاز العصبي للانسان ببطيء و يدمن عليها الانسان بسرعه , و يتم الترويج لهذا المخدر الخطير على انه مقوي جنسي يزيد قوة المعاشرة لدى الرجل , و هذا ما يسارع في انتشاره و بيعه بسرعة.

و حسب تقارير طبية اطلعت عليها ادمان تعاطي الكبتاجون يؤدي الى الجلطات القلبية و ابطاء عمل الاعصاب و التهاب قشرة المخ و تدمير عمل الغدة الكظرية و تسارع نمو الخلايا السرطانية و تقرح المعدة الى جانب ان مدمن الكبتاجون يعاني من الهلوسات السمعية والبصرية، حيث يرى مجموعة من المشاهد التي ليس لها أساس من الصحة , و بعد انتهاء فتره تأثير الجرعة الواحدة التي تمتد الى ستة ساعات، فان المتعاطي يشعر بضعف النشاط الذهني الأمر الذي يترتب عليه ضمور في خلايا المخيخ.

كما ذكرت انفا اصابع الاتهام موجهة الى الدول التي تتدخل في الشان السياسي العراقي عن طريق عملائها من المسؤولين العراقيين الذين يشغلون مناصب عليا في اداراة الدولة , و اذا اراد رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي ان يبرئ ذمته و يثبت فعلا انه يريد القضاء على المفسدين و المجرمين فليبدا بكشف المتورطين بهذه العملية و اعلان اسمائهم على الملأ.

أية اعادة نشر من دون ذكر المصدر ايلاف تسبب ملاحقه قانونيه


عدد التعليقات 21
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
1. صابه البرزاني
OMAR OMAR - GMT السبت 02 ديسمبر 2017 09:03
ادخلوها بمساعده عصابه البرزاني وظهيرها اسرائيل وبعض بائعي الضمير
2. دولة القجقجية كردستان
عراقية - GMT السبت 02 ديسمبر 2017 14:48
قيمة الشحنة اقل من أربعمائة الف دولار وليس 65 مليون دولار وهذه قيمة تقديرية للمبيعات اما المشتريات فهي قد لاتتجاوز مائة ألف دولار . تم التضحية بهذه الشحنة لتمرير شحنات أخرى
3. الى الفاشستي الكردي
الهضبة الارمنية المحتلة - GMT السبت 02 ديسمبر 2017 15:00
الى الفاشستي الكردي عن اي جغرافية كردية تتحدث ان شرق تركيا الارمني وشمال العراق الاشورية كانت جغرافية ارمنية واشورية الى سنة 1925 اي بعد الابادة الارمنية الاشورية المسيحية 1894 - 1923 على يد التركي المحتل وعميله المرتزق الكردي بندقية الايجار حيث في سنة 1925 بعد ان اكمل الدكتاتور المجرم مصطفى كمال قتل وابادة واستكراد وتتريك الارمن والمسيحيين غير الاسم الجغرافي لشرق تركيا بعد اختفاء الاغلبية السكانية الارمنية والمسيحية غيرها من اسم الهضبة الارمنية المحتلة الى شرق الاناضول والارمن ضحية جغرافيتهم وكانو محتلين من قبل دولة الشر الامبراطورية العثمانية رجل اوروبا المريض
4. من ملالي ايران
شلال مهدي الجبوري - GMT السبت 02 ديسمبر 2017 18:25
اين البصرة واين كردستان العراق؟؟ واضح من الخبر ان البصرة ة مدينة حدودية مع ايران ومتداخلة معها . وايران معروف عنها بلد المخدرات التي تصلها من افغانستان. اكثر الشعب الايراني يتعاطى المخدرات. والحدود طولها مع العراق اكثر من 1200 كيلو متر ومفتوحة. اقليم كردستان يمثل منطقة شمال العراق والبصرة تقع في اقصى جنوب العراق وتطل على الخليج وتقاسم ايران لشط العرب. اريد اعرف كيف الاكراد يدخلون المخدرات للبصرة . والمسافةحوالي الف كيلو متر في حين جزء من اقليم كردستان العراق له حدود مع ايران؟؟ ليش ما يدخلوها من حدوده مع ايران؟ملالي ايران ملؤوا العراق بالمخدرات وخاصة جنوب ووسط العراق. اذهب للنجف وكربلاء ستجد هناك تجار المخدرات وتباع هناك وتدخل عن طريق البصرة والعمارة وتشرف عليها مافيا الفساد من السياسين المتنفذين بالسلطة و الذين ينسقون مع ملالي طهران لتدمير العراقين والعراق . هذه هي الحقيقة ولايمكن حجز الشمس بالغربال يا ابواق ايران والفساد. يايها المنتفعون من السلطة الفاسدة وابواق ملالي ايران
5. هذا وقت الرمان
جبار ياسين - GMT السبت 02 ديسمبر 2017 18:42
الى مواطني الكردي العراقي أقول لك لو كانت الحبات بذور للفجل الصغير الذي نجده في اوربا وتصدره إسرائيل الى اوربا لكنت سعيدا بهذا الخبر . بالمناسبة الفجل المزروع في فلسطين طيب جدا ، تناولته بالخطأ عند أصدقاء ، فأنا مقاطع كليا للمنوجات المكتوب عليها إسرائيل . ولا اشتري ابدا ، لا خضرا ولا فواكهه من السوق لأني ازرع كل ما احتاجه باستثناء الرز الباكستاني والبرتقال الأسباني والرمان التركي ، فرمان حديقتي حامض نسبيا في أجواء اوربا .اعتقد لو ان العرب والأكراد زرعوا حقولهم لما احتاجوا لحبوب الهلوسة . خصوصا ان عندهم اغان جميلة ممكن ان يستمعوا اليها ويحششون بالصوت العذب للمغنين والمغنيات من على مردان ، الذي لا يذكره احد الآن ، لا عرب ولا اكراد ، الى صاحب شراد صاحب الصوت العذب وهو يغني الهجع . الحياة اقوى من السياسة .
6. في الحرب الأولى نزح أكثر
............... - GMT السبت 02 ديسمبر 2017 18:57
في الحرب الأولى نزح أكثر نساطرة إيران وتركيا الذين سمَّاهم الانكليز آشوريين إلى العراق الذي استقبلهم وآواهم، لكنهم خانوا العراق وتحالفوا مع الإنكليز واستقطبوا بعض إخوانهم الكلدان الإسرائيليين العبرييّ الأصل. في 28 كانون الثاني 1918م أعطى الكابتن الانكليزي كريسي وعداً للآشوريين (بعد وعد بلفور بثلاثة أشهر) لإقامة كيان عبري بثوب مسيحي شمال العراق باسم آشور، مقابل وقوفهم مع الإنكليز، فشكلوا جيش مرتزقة اسمه الليفي لمساندة الإنكليز وتمردوا على العراق وفشلوا سنة 1933م، واعتبروهم خونة وطالب كثير من العراقيين برلمانيين وشعباً وصحافةً بطرد الآشوريين وإرجاعهم إلى تركيا وإيران، وهم أنفسهم طالبوا ذلك، لكن العراق أكرمهم ومنحهم الجنسية، وسحب الجنسية من أربعة أشخاص فقط هو البطرك إيشاي وعائلته، والبطرك هو من سبط نفتالي الإسرائيلي، وسننشر مستقبلاً قول البرلمانيين والصحف العراقية والعربية عنهم، بل هم أنفسهم، ونكتفي الآن بقول الأب انساتس الكرملي المعاصر لهم في مجلته لغة العرب الذي يسميهم (بالمتعرقيين) أي ليسوا سكان العراق الأصليين ويسمي جيشهم الليفي بالمرتوقة، نرفق عددي المجلة للأب الكرملي
7. الحقد الاعمى
بقايا اشورستان وساكو - GMT السبت 02 ديسمبر 2017 20:36
اوقفوا التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.على الشعب الكوردي الباقي منكم سوف تموتون متحسرون في احدى الاقبية في ظلام دامس وفي حضنه حاسوب في احسن الحالات ايها الحاقدون اما في Dearborn Michigan, USA او Australia كفاكم هذا الحقد الاعمى من بقايا اشورستان و سريانستان
8. المعلق رقم 1
Mahmod - GMT السبت 02 ديسمبر 2017 22:22
أخاف شارب..شنو علاقة برزان بميناء بصرة. لعد .الإيرانين و العصابات الشيعية وين راحوا
9. متخلف عقلي
ناصح - GMT السبت 02 ديسمبر 2017 22:37
لانك مخك عايش في العصور الوسطى ....يمكن الان ان تضع طلبيه اون لانين على اي شئ وترسله الى اي ميناء ومستقبلا حتى الى المريخ ..... صح النوم
10. الى ابو تعليق الحرب
Wahda - GMT السبت 02 ديسمبر 2017 23:09
الاولى والليفي الكردي الحاقد أنت اسخف من أي احد ياخذ من وقته الثمين ويرد عليك فهمت يا كردي آم اشرحلك اياها بالكردي خلي الحقد يأكل قلبك الأعمى روح اشرب لبن إربا أيلو واكل كباب كرسالوخ وارقص على اغنية هوي بالنجة بالنجة هار بيزي


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.