: آخر تحديث

ما هذه الأرقام والحقائق المخجلة؟

أظهرت القمة الحكومية العالمية التي رعاها الشهر الماضي حاكم دبي الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، أن 57 مليون عربي لا يعرفون القراءة والكتابة والإلمام بمبادئ الحساب الاساسية، 13.5 مليون طفل عربي لم يلتحقوا بالمدرسة هذا العام، 30 مليون عربي يعيشون تحت خط الفقر، 8% زيادة في معدلات الفقر خلال آخر عامين، تريليون دولار كلفة الفساد في المنطقة العربية، 5 دول عربية في قائمة العشر دول الأكثر فسادا في العالم (الصومال، السودان، العراق، ليبيا وسوريا).

رغم أن العالم العربي يمثل 5% من سكان العالم، إلا أنه يعاني 45% من الهجمات الإرهابية عالميا، 75% من اللاجئين عالمياً هم عرب، 68%من وفيات الحروب عالمياً هم عرب، 20 ألف كتاب فقط ينتجها العالم العربي سنوياً أقل من دولة مثل رومانيا، 410 مليون عربي لديهم 2900 براءة اختراع فقط، يقابلهم 50 مليون كوري لديهم 20201 براءة اختراع. منذ عام 2011 حتى 2017 تم تشريد 14 مليون عربي داخل وخارج اوطانهم، منذ عام 2011 حتى 2017 خسائر بشرية تصل إلى 1.4 مليون (مليون واربعمائة الف) بين قتيل وجريح، منذ عام 2011 حتى 2017 تم تدمير بنية تحتية بقيمة 460 مليار دولار، منذ عام 2011 حتى العام الحالي خسائر في الناتج المحلي العربي بقيمة 300 مليار دولار.

لقد احتل العالم العربي منذ عام 2005 المركز الاول في العالم من حيث نسبة الامية بعد ان ازاح افريقيا من هذا المركز، وتحتل مصر المرتبة الاولى بحكم حجمها السكاني، يليها السودان فالجزائر ثم المغرب واليمن. أما الأمية التقنية وهي عدم القدرة على التعامل مع التقنيات الجديدة والتكيف معها وخصوصا تقنية المعلومات والاتصالات التي اصبحت سمة من سمات العالم الرقمي الذي تحتاج الجاهزية فيه الى تكوين مختلف عن التكوين الذي تعودنا رؤيته في مدارسنا التقليدية، فالعرب في ذيل القائمة.

أتعلمون لماذا انتصرت علينا اسرائيل في كل الحروب التي خضناها معها؟ اليكم الاسباب:

العالم العربي مجتمعا يخصص ما نسبته 0.3% (أي اقل من نصف في المائة) من مجمل الناتج القومي كميزانية للبحوث والتطوير العلمي، بينما تخصص اسرائيل 4.7% من مجمل الناتج القومي للغرض نفسه. على قائمة أفضل 100 جامعة في العالم، توجد ثلاث جامعات اسرائيلية مقابل صفر للعالم العربي. عدد اليهود في العالم لا يتجاوز 16 مليون (أي 4% من عدد السكان العرب)، منح 185 شخصا منهم جائزة نوبل منذ انشائها قبل اكثر من 100 عام، مقابل خمسة من العرب (ثلاثة منهم عن السلام). اما الدكتور "احمد زويل" رحمه الله الحائز على نوبل في الكيمياء فقد كان يعيش في الولايات المتحدة التي وفرت له كل الامكانيات التي مكنته من الحصول على الجائزة، ولو بقي في العالم العربي لدفنت كل مواهبه العلمية والشخصية. المضحك المبكي ان الروائي الكبير "نجيب محفوظ" رحمه الله، الحائز على نوبل في الآداب، كان تقديره وجزاؤه محاولة الاغتيال الآثمة من قبل أحد المعتوهين بالدين نتيجة التحريض واتهامه بالكفر، بدلا من اقامة تمثال له. 

يتوزع اهتمام المراكز البحثية في "إسرائيل" (عددها 43 مركزا) على جميع المجالات التي يمكن ان تحتاجها الدولة. ومن خلال استعراض الأبحاث التي تنشرها هذه المراكز، يمكن الادعاء بانه من الصعب ألا تجد مجالا أو قضية ذات أهمية تخدم المشروع الصهيوني إلا وتم بحثها في هذه المراكز. ورغم وجود مراكز بحثية ذات أجندات حزبية، يسارية أو يمينية، إلا ان مراكز الأبحاث الإسرائيلية بالمجمل تتفق على خدمة المشروع الصهيوني، وزيادة المناعة القومية لدولة اسرائيل. اخذت الدولة العبرية، المغتصبة لفلسطين، بأسباب القوة وهو العلم والعمل الجاد واحترام الانسان، فانتصرت علينا.


تقع مسؤولية هذا الوضع المتردي على انظمة الحكم العربية التي تفتقر سياساتها الى أي مشروع وطني للنهوض بشعوبها، يستلزم الاستثمار في التعليم وتعميمه وتطويره. فمشاريع انظمتنا الحاكمة، اغلبها تنحصر في تصدير المواد الخام وقطاعات السياحة والخدمات. والسياسة الاقتصادية تبذر في كل شيء، وتتقشف في قطاعات التعليم والصحة وانشاء المدارس والجامعات والمستشفيات ومراكز البحوث. وفي اغلب الدول العربية، يرى السياسيون في الناس الأميين قطيعا يسهل سوسهم وقيادتهم، فأصعب الأمور هو حكم شعوب متعلمة يعرفون حقوقهم ومطلعين على حقوق الآخرين وانظمة الحكم في الدول المتحضرة والمتقدمة، ويستطيعوا المقارنة بين هذا وذاك. 

وفي السياق نفسه، لا يمكن إعفاء المواطن العربي من المسؤولية تجاه تردي اوضاعه، فالتقارير التي تتناول موضوع القراءة في العالم العربي تشير الى وجود قطيعة حادة بين المواطن العربي والكتاب، وان معدل قراءة المواطن العربي هو ربع صفحة سنويا، بينما معدل قراءة المواطن الاسرائيلي سبعة كتب في السنة. وكلما سألت مواطنا عربيا عن سبب العزوف عن القراءة، جاءك الجواب الجاهز (لا وقت لدي)، بينما يقضي الكثير من المواطنين العرب ما لا يقل عن ساعتين او ثلاث ساعات يوميا في مشاهدة التلفاز، او الجلوس في المقاهي يدخنون الشيشة التي ادمنها الكثيرون، او الدردشة عبر الـ (WhatsApp). نحن الآن خارج التاريخ، نجتر الماضي ونبكي على حضارة بادت بسبب الجمود الذي أصاب كل مفاصل حياتنا منذ قرون طويلة. 
 

أية اعادة نشر من دون ذكر المصدر ايلاف تسبب ملاحقه قانونيه


عدد التعليقات 30
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
1. بعيداً عن هذيان
الصليبيين المتوقع - GMT السبت 18 مارس 2017 07:35
انظمة وظيفية تابعة وعميلة للغرب والشرق محتكرة للثروة والسلطة قامعة للحرية طاردة للمبادرين للنوابغ للأحرار ماذا نتوقع منها ؟!
2. دور الدين
هيـام - GMT السبت 18 مارس 2017 08:56
للدين أكبر دور في اعاقة التطور والتقدم في كل المجالات العلميه والثقافيه والقانونيه والاجتماعيه وغيرها , لانه يعيق حرية التفكير والتعبير والتصرف , ويحرم ويكفر ويهدد الناس باسم الله , ومن ي اللذي يجروء على الاعتراض على ما هو باسم الله!! فكيف يكون هناك بحوث علميه بينما حرية التفكير معدومه خارج صندو الاسلام ؟؟؟فكل ما يتعارض مع االاسلام هو مرفوض , فعثلا عند الحديث عن تنظيم النسل وهو ااهم سبب للفقر ووالجهل والمرض فان اول من يعترض هم رجال الدين على اساس ان هذا حرام , وعند محاولة تطوير المناهج التعليميه فان اول من يعترض على ذلك هم رجال الدين ويحتجون على كل ما يتعارض مع الدين الاسلامي (وما يتعارض مع الدين الاسلامي هو كثير ), وعندما يتم الحديث عن تطوير القضاء فان اول من يعترض هم رجال الدين فيرفضو كل ما يتعارض مع الشريعه الاسلاميه , وعندما يتم الحديث عن حقوق المرأه وحريتها فان اول من يعترض على ذلك هم رجال الدين فالمرأه بنظرهم مكانها البيت وحقوقها هي فقط في ما يتكرم به الرجل عليها, وعندما يتجرأ أي كاتب او مثقف او مفكر على التعبير عن اراء تخالف الدين أو ينتقد الدين او يتسائل حول بعض الامور الدينيه فالسجن او الاغتيال في انتظاره , وهكذا يبقى السبب الاساسي لتخلف المسلمين موجود وفعال ومسيطر على كل مجالات الحياة .
3. أحسنت ....ولكن ؟
فول على طول - GMT السبت 18 مارس 2017 12:04
أولا أنا عندما قلت وأقول هذا الكلام والذى ذكرة الكاتب تقولون أننا نعادى الاسلام والمسلمين واننا نشجع الصهاينة وأننا نحقد على الاسلام مع أنها حقائق وبالأرقام ...الى أخر الاتهامات ..ما علينا . سيدنا الكاتب : نسبة الجهل فى العالم العربى تفوق بكثير ما ذكرتة سيادتكم وكذلك نسبة الفقر . نسبة الجهل تقترب من 70 بالمائة ونسبة الفقر تتعدى ال 80 بالمائة وهذة احصائيات موثقة ..انتهى - لا أتفق معكم أن سبب بلائكم هو الحكام المستبدين كما تدعون دائما ...بل التعاليم التى تتعاطونها ولا داعى للهروب المتكرر والدائم من الحقيقة ...الحاكم من نفس الشعب ويتلقى نفس الثقافة ونفس التعاليم . أنتم جميعا مشغولون ومهتمون جدا باضطهاد الأقليات وتتفقون على ذلك ولا فرق بينكم وبين الحاكم ...وجل ما يشغل بالكم مثلا أن لا يتولى الولاية - أى ولاية ولو حتى رئيس عمال - مواطن كافر ...وأن لا يقيم الكفار أى دور عبادة لهم ولا حتى يصلحون ما يخرب منها الخ الخ . بعد ثورة ليبيا المجيدة أول تغيير فى الدستور وكما فى العراق السعيد هو اباحة تعدد الزوجات وكأن الثورة قامت لهذا الغرض ...لا تنسى أن الذى يشرع هم أهل النخبة وليس عامة الناس .بالطبع هذا التشريع يجد استحسانا من كل الغوغاء وليس الرفض ..فى مصر أم الدنيا تقدمت مسئولة عن الثقافة فى مصر بطلب الى مجلس الشعب تطالب بأن يكون تعدد الزوجات اجبارى مع أن مصر تئن من عدد الجائعين والمشردين وأيضا فى العراق ...انتهى - فى العراق السعيد وبعد صدام حسين فالوضع أنت تعرفة جيدا بسبب التناحر بين الشيعة والسنة بعد طرد بقية المكونات والاستيلاء على ممتلكاتهم لأنهم كفار - لا تقول لى أن الدواعش ليسوا عراقيين بل أن الذى فعل ذلك هم الجيران والأصدقاء المسلمين الذين جمعتهم عشرة طويلة مع جيرانهم من الكفار ...نتيجة الثقافة العنصرية اياها - وسوف يظل العراق على هذا الحال الى أن تتقسم العراق ...انتهى - فى مصر أم الدنيا عندما قال السيسيى لا يجوز الطلاق الشفوى - للحد من الطلاق الذى وصل الى نسبة 50 بالمائة - قامت الدنيا ولم تقعد ...وعندما طالب بتجديد الخطاب الدينى كفروة من عدة هيئات اسلامية وأولهم الأزهر ولجنة العلماء وهيئة كبار العلماء والسلفيين الخ الخ...تعلمون أولادكم حب الموت - الانتحار يعنى - وليس حب الحياة ..بل كل موروثكم يستهتر بالحياة ويؤكد أنة لا قيمة لها ...المهم جنة الوهم بغلمانها و
4. اماراتيه ولي الفخر
اماراتيه ولي الفخر - GMT السبت 18 مارس 2017 12:23
أتعلمون لماذا انتصرت علينا اسرائيل في كل الحروب التي خضناها معها )<< هو نحن اصلا حاربنا أسرائيل متى ؟ أي زمن ! قبل التاريخ او بعده ! ولا مره حاربناها بلاش الكذب قصدك الدول الاوروبيه وامريكا أما مواجهه صريحه مع بني يهدون وهم يفوزون علينا يخسون ودليل بعد زوال الكل وطريق بيكون ممهد سنسحقهم اصحاب شجر الغرقد
5. اماراتيه ولي الفخر
اماراتيه ولي الفخر - GMT السبت 18 مارس 2017 12:36
أحسنت ....ولكن ؟ فول على طول - GMT 12:04 2017 السبت 18 مارس أولا أنا عندما قلت وأقول هذا الكلام والذى ذكرة الكاتب تقولون أننا نعادى الاسلام والمسلمين واننا نشجع الصهاينة وأننا نحقد على الاسلام مع أنها حقائق وبالأرقام ...الى أخر الاتهامات ..ما علينا . سيدنا الكاتب : نسبة الجهل فى العالم العربى تفوق بكثير ما ذكرتة سيادتكم وكذلك نسبة الفقر))<< البــركه فيكم يا حملة الحمله الصليبيه متنساش
6. غريبة
كلكامش - GMT السبت 18 مارس 2017 13:07
يقول الكاتب ( وكلما سألت مواطنا عربيا عن سبب العزوف عن القراءة، جاءك الجواب الجاهز (لا وقت لدي) )........ثم ينهزم الكاتب نفسة ويختبئ تحت مظلة بعيدة حاله حال المواطن المسكين المكبل بقيود الدين والشعارات والتخلف والهزيمة ليطرح لنا حل المشكله قائلا ((تقع مسؤولية هذا الوضع المتردي على انظمة الحكم العربية التي تفتقر سياساتها الى أي مشروع وطني للنهوض بشعوبها، -))ولكم ايها الاحبة ترون كيف قفز كاتبنا الجليل وبعد ان اتهم المواطن المسكين بالكسل الى تحميل الوضع الى الحكومه ,,,,,,عجيب امرك كاتبنا وانت ترى ان وباءا اسمه الدين شل عقلية هذا المواطن وتغلل داخل فراش نومه وانهك تصرفاته وقيد حركاته واخذه الى ما يشبه الغيبوبة ثم تطلب منه ان يقراء .....نصيحه ان تزيل الجوامع وتغلق فضائيات الدين وتسجن اصحاب اللحي وتكافح سموم هذا الدين انذاك سيذهب المواطن المسكين المبتلي والفقير الى ربه .....للقراءه
7. اضاءة في
زمن العدمية - GMT السبت 18 مارس 2017 13:11
لعل من أبرز الرسائل المستقاة من كتاب برنارد لويس المشهور "أين يكمن الخلل؟" استبعاده ان يكون الاسلام بحد ذاته سبب الخلل، وترجيحه ان تكون خيارات العرب والعجم هي "الخلل". السبب واضح، العلم والحرية انتعشتا في الحضارة الاسلامية منذ القرن الثامن حتى القرن الخامس عشر، ولم يحصل تناقض متأصل بينهما. دلائل أخرى أحدث: ماليزيا وتركيا واندونيسيا.
8. نقطة
نظام - GMT السبت 18 مارس 2017 14:48
العلم التجريبي والشرعي هما من اسس الاسلام بكلمته الأولى، وتنظيم النسل حلال ومن المهم تطوير سياسات لتنمية واستغلال الموارد البشرية القائمة، والمرأة "تعمل" في القطاع العائلي من خلال الانتاج المنزلي وتطوير معارف وأخلاق ومهارات أطفالها، والمطلوب تطوير الرغبة في العلم قبل تطوير مناهج الدين، ....
9. متى يتوقف هذا
الفول عن ؟ - GMT السبت 18 مارس 2017 14:50
وماذا عن ماليزيا وتركيا وأندونيسيا، حيث الصناعات والأنشطة المتقدمة ذات التقنية العالية وحيث انضباط العمالة وانتاجيتها العالية؟
10. وهل تملك البقوليات
غير ثقافة التدليس؟ - GMT السبت 18 مارس 2017 14:52
ثقافة بناء الأمم تشمل: الدين المعاملة.. ويؤثرون على انفسهم.. ان الله يحب اذا عمل أحدكم عملاً ان يتقنه...أَلَيْسَتْ نَفْسًا؟... ولا يَجْرِمَنَّكُمْ شَنَئآنُ قَوْمٍ علـى ألاَّ تَعْدِلُوا اعْدلُوا هُوا أقْرَبُ للتَّقْوَى.. وهل ينبؤك مثل خبير.. وشاورهم في الأمر.. من غش فليس منا.. وغيرها الكثير.


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.