قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

اختتم محادثاته في عمان
علاوي يعد بسحق الارهاب في العراق قبل نهاية العام

عامر الحنتولـي من عمان : قال رئيس الوزراء العراقي اياد علاوي الذي يقوم بزيارة للأردن هي الاولى له خارج العراق منذ توليه مهام منصبه الجديد، ان حكومته مصممة على سحق الارهابيين والمنظمات المتطرفة التي اتخذت من بلاده في اعقاب الفلتان الامني العام الماضي، مكانا ملائما لتصدير الشر وحصد ارواح الابرياء.

وقال علاوي الذي ادت محادثاته مع كبار المسؤولين الاردنيين الى ارتياح اردني رسمي واسع، ان حكومته تعول كثير على مهام واداء جهاز السلامة الوطنية ( الاستخبارات)، لاعادة الامن والاستقرار الى كل شارع في العراق.

وطبقا لمعلومات استقتها "ايلاف" من مصادر اردنية رفيعة، فان علاوي قد اكد للمسؤولين الاردنيين اللذين التقاهم خلال الزيارة وفي مقدمتهم العاهل الاردني عبدالله الثاني، ان بلاده تعتزم جعل العلاقة السياسية مع الاردن نموذجا يحتذى في العلاقات بين العراق الجديد ومختلف الاقطار العربية، مشيدا بالدور الاردني الداعم بقوة للعراق الجديد وقادته، ومنوها بالدعم الشخصي الذي تلقاه على الصعيد الشخصي من الحكم الملكي في الاردن طيلة السنوات الماضية.

وقبيل مغادرته عمان عصر اليوم قاصدا اتمام جولة عربية كانت قد ارجأت قبل نحو اسبوعين على نحو مفاجئ، عقد رئيس الوزراء العراقي اياد علاوي محادثات رسمية لمرة ثالثة مع نظيره الاردني فيصل الفايز، قيل انها تركزت بصفة اساسية على الملفات الاقتصادية في ظل معلومات سارع وزير الخارجية الاردني مروان المعشر الى تأكيدها، وتتعلق حصرا بطلب الحكومة الاردنية من العراق تزويده بالنفط ، حيث باشرت لجان فنية من البلدين بدراسة اقامة انبوب نفطي يمتد عبر الاراضي العراقية والاردنية وينتهي في مصفاة البرول الاردنية شرق الاردن، لتشكل تلك الخطوة بديلا اقل كلفة من عمليات نقل النفط العراقي الخام السابقة عبر صهاريج مخصصة لحمل النفط.

وكان رئيس الوزراء العراقي قد وصل الى العاصمة الاردنية عمان يوم امس الاول في مستهل جولة عربية، لاجراء محادثات سياسية واقتصادية مع نظرائه في المحطات التي سيتوقف بها خلال الجولة.