قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

روحي عازار من دبي: كشف مصدر في المعارضة السورية ل " إيلاف " عن احتمال أن يسلّم أياد علامي دمشق ملفا كاملا عن المعارضين السوريين الذي أقاموا في العراق إبان حكم صدام حسين.
وأبدى المصدر تخوفه الشديد من هذه الخطوة التي " تخالف الروح الديمقراطية التي تتحدث عنها الحكومة العراقية ". كما كشف المصدر عن تلقيه معلومات تفيد بأن الملف سيكون شاملا عن كل معارض سوري إسلامي أو علماني عاش في بغداد ، وحياتهم في فترة حكم صدام والأنشطة التي قاموا إعلاميا أو عسكريا ضد النظام السوري. يذكر ان من بين أبرز أقطاب المعارضة السورية التي كانت في العراق الرئيس السوري الأسبق أمين الحافظ الذي سمح له الرئيس بشار الأسد بالعودة إلى مسقط رأسه في مدينة حلب السورية.
وربما تأتي خطوة حكومة علاوي في هذا المجال - فيما إذا تأكدت - لكسب ود النظام السوري الذي يهمه أن يعرف كل المعلومات عن منشقين سوريين أقاموا في العراق. ولم يشر المصدر السوري المعارض إذا كانت حكومة علاوي تعد أي ملف آخر عن معارضين سوريين حصلوا على دعم مالي من صدام حسين وهم داخل سوريا وفي أوربة.هذا ويصل علاوي إلى دمشق الجمعة المقبل في زيارة رسمية هي الأولى له بعد تسلمه رئاسة الحكومة العراقية الجديدة.