قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

نيويورك: اعرب الامين العام للامم المتحدة بان كي مون الثلاثاء عن قلقه البالغ لتصاعد اعمال العنف بين القوات الحكومية والمتمردين التاميل في شمال سريلانكا وذكر الطرفين بواجب ضمان امن المدنيين.

وجاء في بيان لمكتبه الصحافي quot;ان الامين العام يعرب عن عميق قلقه ازاء خطورة المعارك في شمال سريلانكا وانعكاساتها الخطيرة على المدنيين على المستوى الانسانيquot;.

واعلنت الامم المتحدة الثلاثاء انسحابها من شمال سريلانكا اثر هجوم القوات الحكومية الهادف الى طرد المتمردين التاميل من هذه المنطقة وانهاء 36 عاما من هذا النزاع الانفصالي.

واتخذت الامم المتحدة هذا القرار بطلب من كولومبو غداة تحذيرات حكومية جديدة بشأن معركة حاسمة لطرد نمور تحرير ايلام التاميل.

وذكر بان كي مون، في هذا الصدد، الطرفين المعنيين quot;بمسؤوليتهما في القيام بتحرك ملموس لضمان سلامة المدنيين وحرية حركتهم وفي السماح للمنظمات الانسانية بالقيام بعملها بشكل آمنquot;.

وتريد كولومبو ان تتفادى تكرار مجرزة آب/اغسطس 2006 في شرق البلاد حين تم اغتيال 17 موظفا تابعين للمنظمة غير الحكومية الفرنسية quot;التحرك ضد الجوعquot;.