قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

مانيلا: أعلن قائد شرطة اقليمي اليوم الجمعة ان 19 شخصا لقوا حتفهم في هجوم شنه المتمردون الشيوعيون على شركة للاخشاب في جنوب الفلبين. وقال قائد الشرطة لينو كالينجاسان ان الهجوم وقع في قرية نائية بمدينة لانوزا بإقليم سورياجو دل سور/810 كيلومترات جنوب العاصمة مانيلا / مساء أول أمس الاربعاء ، وتواصل حتى الخميس.

واضاف ان ثمانية جنود وسبعة من المتمردين وثلاثة من رجال الامن بالشركة لقوا حتفهم في القتال ، بالاضافة الى رجل شرطة ، كما أصيب 11 من أفراد القوات الحكومية. واندلع القتال لدى اقتحام المتمردين المدججين بالسلاح للشركة ، حيث قتلوا ثلاثة من رجال الامن فيها ، ثم قاموا باضرام النيران في المعدات وأخذوا موظفين رهائن.

واعترضت مجموعة اخرى من المتمردين قوة من الامن توجهت الى موقع الهجوم. وأوضح كالينجاسان أن المتمردين تفوقوا على القوات الحكومية بكثير من حيث العدد. وتم ارسال المزيد من القوات إلى موقع الهجوم لاجراء عمليات مسح شاملة بحثا عن المتمردين الذين فروا إلى الجبال بعد أن استولوا على 13 قطعة سلاح متقدمة من شركة الاخشاب. يذكر أن المتمردين الشيوعيين يخوضون حربا ضد القوات الحكومة منذ أواخر ستينيات القرن العشرين ، مما يجعل منهم أقدم حركة يسارية مسلحة في آسيا.