قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

إسلام آباد: رفضت باكستان بيانا هنديا حول عملية الانتخابات التي أجرتها الحكومة الباكستانية في محافظة بلتستان جيلجيت المجاورة لإقليم كشمير في أقصى شمالي البلاد.

وكان المتحدث باسم وزارة الشؤون الخارجية الهندية قد وصف عملية الانتخابات التي جرت في محافظة بلتستان جيلجيت بأنها محاولة من باكستان لفرض سيطرتها على المناطق الكشميرية.

غير أن المتحدث الرسمي باسم الخارجية الباكستانية محمد عبدالباسط خان رد على متحدث الخارجية الهندية موضحا في بيان له اليوم أن الهند ليس لها أي شأن في القضية وأن تعليقها ليس في مكانه.

وحث المتحدث الباكستاني الهند على ضرورة تركيز الاهتمام على نزاع كشمير وتطبيق قرارات مجلس الأمن الدولي ذات الصلة والعمل على إيجاد حل عادل للقضية بإجراء استفتاء عام في الإقليم.

من جهة اخرى، رفضت الحكومة الباكستانية الادعاءات الواردة في تقرير اميركي بان بلادها حصلت على اليورانيوم المخصب من الصين لتصنيع قنبلتين عام 1982 علاوة على تزويدها بمخطط تفصيلي لسلاح نووي كانت الصين قد اختبرته.

وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية الباكستانية محمد عبد الباسط في بيان له اليوم ان المزاعم التي نشرتها صحيفة واشنطن بوست نقلا عن وثائق سابقة للعالم الذري الدكتور عبد القدير خان لا أساس لها .

ولفت الى ان هناك تعاون قائم بين بلاده والصين في مختلف المجالات ويشمل ايضا التعاون في تطوير البرنامج النووي للاغراض المدنية مؤكدا ان البلدين كانا دائما فوق الشبهات ومتمسكين بالالتزامات الدولية .