قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

من المتوقع ان ينظم المستوطنون في مدينة القدس تظاهرة احتجاجية على وقف البناء الاستيطاني في الضفة الغربية.

القدس: يستعد المستوطنون الاسرائيليون للتظاهر مساء الاربعاء في القدس للتنديد بقرار حكومة رئيس الوزراء بنيامين نتانياهو القاضي بوقف حركة بناء المستوطات في الضفة الغربية لمدة عشرة اشهر. واعلن ايشائي هولندر المتحدث باسم مجلس quot;يشعquot;، ابرز هيئة تمثل المستوطنين في الضفة الغربية والتي تقف وراء الدعوة الى التظاهرة، لوكالة فرانس برس quot;نعتقد اننا سنجمع اكثر من عشرة الاف شخص ضد خطة التجميد مساء الاربعاءquot;.

وراى ان اعضاء في الائتلاف الحكومي، وخصوصا من الليكود (يمين) بزعامة نتانياهو، سيشاركون في التظاهرة وسيلقون كلمات. ويامل منظمو التظاهرة من خلال جمد حشد كبير quot;ان تسمع رسالتنا ليس فقط من قبل نتانياهو وانما ايضا من جانب البيت الابيضquot;، حسب ما اعلن داي دايان رئيس مجلس quot;ييشاquot;.

وعلى الارض، وقعت حوادث في الايام الاخيرة بين مستوطنين ومفتشين في الجيش مكلفين العمل على احترام القرار الحكومي القاضي بوقف ورش اشغال البناء الجديدة في الضفة الغربية. وفي مستوطنة كيدوميم القريبة من مدينة نابلس الفلسطينية، وصفت دانيالا فايس الرئيسة السابقة لبلدية المستوطنة والناشطة في اليمين المتطرف، قرار رئيس الوزراء الاسرائيلي بانه quot;خطأ فادحquot;.

واعتبرت فايس ان quot;نتانياهو فشل في مهمته عبر وقف البناء على الاراضي الاسرائيلية بدلا من تطويرها كما يفترض بقائد الشعب اليهودي ان يفعل، انه خطأ فادحquot;. وتحت ضغوط الولايات المتحدة، امر نتانياهو بوقف اعمال البناء الجديدة في مستوطنات الضفة الغربية المحتلة لمدة عشرة اشهر، لكن قراره لا يشمل القدس الشرقية، وذلك بهدف تحريك مفاوضات السلام مع الفلسطينيين المتوقفة منذ الحرب الاسرائيلية على غزة قبل عام.