قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

غزة: نفت حركة حماس أنباءً إسرائيلية عن إنشاء كلية عسكرية في غزة لتدريب عناصرها على مواجهة الجيش الإسرائيلي، واعتبرت ذلك محاولة للتغطية على هزيمته العسكرية في الحرب الأخيرة في قطاع غزة، مؤكدة أن تدريب عناصر شرطتها مستمر منذ ما قبل هذا الهجوم.
وقال القيادي في حماس الدكتور إسماعيل رضوان ليونايتد برس انترناشونال إن quot;الحديث الإسرائيلي عن إنشاء كلية عسكرية لتدريب قادة الحركة وعناصرها بدعوى فشلهم في مواجهة جيش الاحتلال هو أمر مزعوم ومجرد محاولة فاشلة للتغطية على هزيمته العسكرية في معركة 'الفرقان' أمام كتائب القسام وقوى المقاومةquot;.
وأضاف quot;كتائب القسام والمقاومة أظهرت صموداً وثباتاً مميزاً في هذه المعركة، والمحللون المحايدون، وضباط كبار في جيش الاحتلال أقروا بفشل الكيان الصهيوني في تحقيق أهدافهم من وراء هذا العدوان وهزيمته أمام المقاومةquot;.
واعتبر أن ترديد مثل هذه الأنباء هو quot;انعكاس لحالة التخبط التي يعيشها الاحتلال بعدما فشل في إقصاء حماس والقضاء عليهاquot;، مؤكداً في الوقت ذاته أن أي سلطة تهتم بالارتقاء بالعمل العسكري والأمني وهذه عملية دائمة وليست مرتبطة بحالة معينة.
وأشار إلى quot;وجود مؤسسات أكاديمية شرطية وأمنية متخصصة منذ وقت سابق للعدوان الصهيوني تعمل على الارتقاء بعمل الأجهزة الأمنية العاملة في غزة، من أجل تأمين حياة المواطنينquot;.
ولفت إلى أن عمل هذه الكليات والمؤسسات غير مرتبطة بالتدريبات التي تجريهاquot; كتائب القسامquot; الذراع العسكري للحركة، في إطار استعداداتها المستمرة للدفاع عن الشعب الفلسطيني في مواجهة الاحتلال، وفق الإمكانات المتاحة والتي تناسب الكتائب كمشروع مقاومة، مشدداً على أن هذه عملية مستمرة ولم تتوقف.
بدوره، أكد المتحدث باسم وزارة الداخلية في الحكومة المقالة في غزة إيهاب الغصين ليونايتد برس انترناشونال وجود كلية عرفات للشرطة، ومعهد عرفات للشرطة، يعملان منذ أكثر من عام ونصف يعملان على تأهيل كوادر الشرطة.
وكانت صحيفة quot;جيروزالم بوستquot; الإسرائيلية نقلت عن مسؤولين إسرائيليين قولهم إن حركة حماس عقب الحرب الأخيرة على غزة أدركت ان قادتها الميدانيين غير مدربين كفاية لجهة المناورة والمواجهة على غرار ما يتمتع به الجيش الإسرائيلي.
وأضافت الصحيفة :quot;لذلك فان حركة حماس تدرك إنها بحاجة ماسة لإنشاء تلك المدرسة العسكرية لتعليم وتدريب القادة من اجل التدريب على طرق مكافحة عمليات الجيش الإسرائيليquot;.