قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

بلد المساهمات الانسانية غادرت عُمان وهي تتسائل عن المغزى والعبرة
3 فرسان تسببوا في ان ترمى بلادهم بالحصا في شوارع مسقط

زيد بنيامين من مسقط : في الوقت الذي كان وفد البعثة الاماراتية يشد الرحال الى مسقط للمشاركة في خليجي 19، كان عبد الرحمن العويس وزير الثقافة

مشجعي الامارات و في الاطار مباراة السعودية و الابيض
الاماراتي يوقع على قرار لانشاء لجنة للاعلام الرياضي تجمع رؤساء تحرير الصحف الاماراتية ورؤساء القنوات التلفزيونية، ولم يكن يدر في خلد اي من اعضاءها انهم سيكونوا امام عدد من الاختبارات المصيرية بعد اخفاق الامارات اولاً في الحصول على الحقوق التلفزيونية من جهة، وانشاء جبهة من الكراهية بين العُمانيين اسفرت عن ان ترمى سيارات الاماراتيين بالحصا في العاصمة العُمانية مسقط.

ولا يبدو ان هناك اي تحرك حتى الان، وكل ما ينشر يأتي في عداد الكلام غير المؤكد ببيان رسمي، ويقول ان هناك توجيهات عليا بضرورة التوقف عن الحديث عن موضوع الحقوق التلفزيونية، ويقول محمد الجوكر نائب رئيس التحرير في صحيفة البيان في احدى مقالاته انه من الشيخ محمد بن زايد ال نهيان ولي عهد ابوظبي.

لجنة الاعلام الرياضي المشكلة حديثاً لم تعلن عن اي خطوة تتخذها بخصوص هذا الشأن لان الكثيرين من اعضائها يعتبرونها quot;صورةquot; ، وان القرار النهائي هي بيد الحكومات المحلية في الامارات التي تعود لها هذه القنوات، فقناة ابوظبي الرياضية تعود الى حكومة ابوظبي، وقناة دبي الرياضية تعود الى حكومة دبي وهي بالتالي ممولة من قبل هذه الحكومات، ولا يمكن ان تباع او تشترى اي حقوق دون رضا هذه الحكومات.

هذا قد يفسر حديث محمد نجيب رئيس قناة ابوظبي الرياضية الذي تحدث سابقاً في لقاء مع ايلاف متسائلاً عن الجهات العليا التي تحدث عنها ناصر الخليفي

الكويت يفرمل عمان و يحقق تعادلا سلبيا في افتتاح خليجي 19

الإمارات تفك الشفرة اليمنية وتفوز 3 - 1 بخليجي 19

السعودية تتعادل مع قطر بدون أهداف بخليجي 19

دومينيك : الفوز الاول دفعة قوية نحو الحفاظ على الكأس الخليجية

عمان و الكويت اول المتأهلين لنصف نهائي خليجي 19

السعودية وقطر إلى نصف نهائي خليجي 19

7 دقائق غيّرت مصير المتأهلين في خليجي 19؟!

مدير قناة الجزيرة الرياضية المتهمة من قبل الاماراتيين بالمماطلة في بيع الحقوق التلفزيونية متحدثا عن quot;الحكومة القطريةquot; التي ربما تكون خلف القرار بما سماه المماطلة في بيع الحقوق التلفزيونية بحسب حديث سابق لايلاف قال فيه quot; مرة يقول ان هذا السعر النهائي، ومرة يقول ان القضية ليست في يده وانها من جهات عليا، فمن هي هذه الجهات العليا، هل هي الحكومة، القطرية التي تدخلت في مسألة بيع الحقوق، هل هناك تعليمات من الحكومة القطرية لكي لا تبيع الجزيرة حقوق النقل؟.. بصراحة لا ادري.. لا املك اي رد رسمي من الجزيرة حتى الان وكل ما املكه هو مكالمات على الهاتف.. وهذا هو حال جميع القنواتquot;.

ولا يخفى كثيرون شكهم ان يكون ما حصل اكبر من محمد نجيب رئيس قناة ابوظبي ويعقوب السعدي مدير البرامج في قناة ابوظبي الرياضية وراشد اميري مدير قناة دبي الرياضية، ولكنك في الشارع لا تحصل على شيء مؤكد، والمسؤولون يرفضون الرد ويسمحون لانفسهم بالاسترسال مطالبين بعدم التسجيل quot;الحملة مخطط لها، الامارات اخر دولة تأسست في الخليج، ويجدونها اليوم الاولى خليجياً، ماذا تتوقع ان يحصل اذاًquot;.

بدأت ملامح الازمة في قطر، ومرت بالامارات ووصلت عُمان ورافقتها في هذه الدورة تحذيرات كثيرة صدرت تطالب بضرورة ايقاف الامور عند حدها، اخرها من رئيس الاتحاد الاماراتي لكرة القدم محمد خلفان الرميثي الذي سبق له ان خرج للشارع لمقابلة اعلام بلاده الممنوع من الدخول الى الملاعب، والذي حصر الامور بمبدأ الحقوق الحصرية، لكنه خرج مؤخراً عن الصمت ليقول quot;يؤسفني ما حدث في هذه البطولة، وما الت اليه الامور واطلب من المسؤولين في الرياضة الخليجية التحرك السريع لوضع الامور في نصابها من جديد بعد هذا الانفلات الذي لايقبله احد ويجب التطرق الى السلبيات بكل شفافية وتلافيها بقدر المستطاعquot;.

في مطار دبي الدولي حيث رافقت المنتخبين العراقي والاماراتي بكرة القدم العائدين الى دبي، كان المسؤولون الكرويون الاماراتيون يشكرون لاعبيهم في المطار على حسن (ضبطهم لاعصابهم) خصوصاً خلال المباراة التي جمعت بين السعودية والامارات، والتي شهدت حالات غير مسبوقة من صافرات استهجان خلال عزف السلام الوطني الاماراتي، الى ترك الفرصة للجمهور العُماني الذي وصل عدده الى 10 الاف مشجع لقطع المسافة في الملعب والجلوس الى جانب الجمهور السعودي.

محمد جاسم رئيس القسم الرياضي في البيان كان واضحاً جداً في مقاله في البيان الرياضي الثلاثاء والذي قال فيه ان خروج الامارات اراح الاماراتيين

من مباراة السعودية و الامارات
اراح الاخرين منهم ايضاً بعد كل ما جرى من مناوشات اصبح معه البقاء في البطولة مستحيلاً.

محمد جاسم وكفاح الكعبي والعديد من كبار الصحفيين الاماراتيين الاخرين كانوا يجلسون في اعلى مقصورة الاعلاميين في مباراة الامارات والسعودية، يشاهدون الاحداث المتتالية التي شهدتها المباراة قبل ساعة من انطلاقها وخلال تلك المباراة من احداث دراماتيكية، كان من الواضح معها ان الامور باتت خارج السيطرة، وانعكس ما حصل في كتاباتهم في اليوم التالي.

يقول محمد الجوكر نائب رئيس تحرير صحيفة البيان ان ما حصل من الاعلام quot;كان جريمة تسببت في التطاول على الناس والافراد وهو امر لا يتقبله احدquot; مضيفاً quot;اصبحنا نسمع النقد البعيد عن النقد والتطاول والقيل والقال والاثارة التي ميزت هذه الدورة من عقول كان هدفها التخريب واعتقدت انها ترفع مستوى الاعلام فاذا هي تهبط به الى ادنى مستوىquot;

محمد الجوكر الذي عاصر دورات الخليجي منذ الدورة الثالثة ويكتب عموداً تاريخياً في محلق 10 الصادر عن الشبيبة العُمانية كان تواً قد وصل من مسقط الى دبي quot;مستوى الخطاب الاعلامي كان هزيلاً جداً وذلك لاننا تركنا الحبل على الغارب لدخول الكل الى اعلامنا المرئquot; واثنى في نفس الوقت على الاعلام المكتوب الذي كان بعيداً نوعاً ما عن quot;كلام المقاهي والمطاعم الذي اصبح يذاع عبر التلفزيونات الحكومية في المنطقةquot;.

عموماً فأن الصفة التي يمكن قولها فيما يخص الامارات، ان ثلاثة فرسان هم محمد نجيب ويعقوب السعدي وراشد اميري كانوا طرفاً في ان ترمى بلادهم بالحجر في مسقط، دون ان تكون هناك اية ملامح للمحاسبة حتى اللحظة.

لمراسلة الكاتب: [email protected]