قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

أبدى خوسيب جارديولا المدير الفني لفريق برشلونة الأسباني لكرة القدم قلقه على لاعبيه المشاركين في كأس الأمم الأفريقية 2010 بأنجولا ، بعد الهجوم المسلح الذي تعرض له منتخب توجو لدى وصوله إلى مقاطعة كابيندا داخل حدود أنجولا.ويتواجد يايا توريه وسيدو كيتا لاعبا برشلونة حاليا في أنجولا مع منتخبا كوت ديفوار ومالي.

وأكد جارديولا على أن أمن الناس وسلامتهم يجب أن يكون الشغل الشاغل لكل القائمين على البطولة.

وصرح جارديولا لصحيفة quot;الموندوquot; قائلا quot;إننا نحاول (الاتصال بتوريه وكيتا)quot;.

وأضاف quot;إنهم ملزمون بمعرفة مستوى الخطر. فالحياة وسلامة الجميع يجب أن تكون أهم الأشياء بالنسبة للجميع.