قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

نفى الاتحاد القطري لكرة القدم الانباء التي ترددت مؤخرا عن تعاقده مع الأسباني جوسيب غوارديولا مدرب برشلونة والإيطالي فابيو كابيلو مدرب منتخب انكلترا للانضمام لعضوية اللجنة الاستشارية الفنية للمنتخبات الوطنية.

واصدر الاتحاد بيانا على موقعه الرسمي اليوم الجمعة اكد فيه عدم صحة الانباء التي ترددت حول نيته التعاقد مع عدد من المدربين العالميين للانضمام للجنة الاستشارية للمنتخبات الوطنية.

وقال الاتحاد في بيانه ان تشكيل لجنة استشارية فنية للمنتخبات الوطنية كان قد طرح للبحث بالتزامن مع إعادة تشكيل لجنة المنتخبات مؤخرا، وهو ما أكد علية الشيخ حمد بن خليفة بن احمد آل ثاني رئيس الاتحاد منذ فترة في وسائل الإعلام المحلية وهي تندرج ضمن الخطط التطويرية للاتحاد في مجال عمل المنتخبات الوطنية بمختلف فئاتها.

واضاف البيان ان الاتحاد وضع بالفعل مقترحا لتشكيل هذه اللجنة وإختصاصاتها ومهامها وطريقة عملها لضمان تحقيق الفائدة المرجوة منها على جميع المنتخبات الوطنية، وسيتم الإعلان عن هذه التفاصيل قريبا جدا بعد إقرار الإقتراح. كما ان الاتحاد قام بالإتصال ببعض الأشخاص الذين لهم مكانة دولية في عالم الكرة وكذلك خبرة ودراية بالكرة القطرية بغرض إستقطابهم لعضوية اللجنة المذكورة الإ أنه لم يتم الانتهاء من تسمية الأعضاء حتى الآن. وسيتم الإعلان عن تلك الأسماء في التوقيت المناسب.

واوضح البيان إن ما تم طرحه من أسماء مدربين دوليين مثل الأسباني جوسيب غوارديولا والإيطالي فابيو كابيلو، والتي بلا شك هي اسماء لها وزنها وتاريخها المهني وخبرتها في اللعبة والتي يكن لها الإتحاد كل الإحترام والتقدير، إلا أنه من الضروري التوضيح بأن الإتحاد لم يدخل في أي تفاوض معهم بهذا الصدد وأن ما اشير اليه بخصوص الأسمين تحديدا سواء في الإعلام الأجنبي أو المحلي لا يتعدى كونه تكهنات إعلامية خالية من الدقة.