قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

شاءت الصدف ان يخوض المهاجم الاسباني فرناندو توريس اولى مبارياته في صفوف فريقه الجديد تشلسي في مواجهة فريقه السابق ليفربول في المباراة المرتقبة بينهما على ملعب ستانفورد بريدج بعد غد الاحد في المرحلة الثامنة والعشرين من بطولة انكلترا لكرة القدم.

وكانت صفقة الانتقال التي كلفت النادي اللندني 50 مليون جنيه (حوالي 75 مليون دولار) تمت قبل 10 دقائق فقط من اقفال باب الانتقالات الشتوية يوم الاثنين الماضي.

وجاء التعاقد مع توريس ضربة معلم من قبل مالك النادي اللندني الروسي رومان ابراموفيتش الذي ايقن في الاونة الاخيرة بان فريقه في حاجة الى دماء جديدة بعد ان تراجع مستواه في الشهرين الاخيرين وتتنازل عن المركز الاول الى الرابع في الترتيب العام ورسم علامة استفهام حول قدرته على المحافظة على لقبه.

في المقابل، فان ليفربول استثمر المبلغ الضخم الذي حصل عليه من صفقة توريس ليعاقد مع مهاجمين هما الاوروغوياني لويس سواريز القادم من اياكس امستردام، واندي كارول من نيوكاسل يونايتد.

وسيشارك سواريز اساسيا اغلب الظن بعد نزوله احتياطيا في مباراته الرسمية الاولى ضد ستوك سيتي منتصف الاسبوع الحالي وتسجيله الهدف الثاني لفريقه. في المقابل يعاني كارول من الاصابة.

وعموما، بدأ ليفربول باشراف مدربه المؤقت ونجمه السابق كيني دالغليش يستعيد نغمة الانتصارات بدليل تحقيقه الفوز في مبارياته الثلاث الاخيرة على التوالي.

وكان توريس الذي تعرض لانتقادات لاذعة من قبل الانصار ليفربول الذين مزقوا صوره واحرقوا قمصانا تحمل اسمه، صب الزيت على النار من خلال تصريحاته بعد عملية الانتقال بقوله quot;تشلسي هو من نوعية الاندية التي اريد ان العب في صفوفها، انه احد اكبر الاندية في اوروبا ودائما ما ينافس على جميع الالقابquot;.

واضاف quot;هدف جميع اللاعبين هو الدفاع عن الوان احد اندية القمة وانا استطيع ان افعل ذلك الانquot;.

ولم يكتف تشلسي بالحصول على خدمات توريس، بل تعاقد ايضا مع احد افضل المدافعين الواعدين وهو البرازيلي الدولي ديفيد لويز من بنفيكا، ولم يشارك القادمان الجديدان في مباراة الاربعاء الماضي ضد سندرلاند.

واعتبر قائد تشلسي بان التعاقد مع توريس ولويز رسالة واضحة لجميع الاندية الاخرى باننا لن نتخلى عن اللقب بسهولةquot;.

واضاف quot;يعتبر توريس احد افضل المهاجمين في العالم، يتمتع بسرعة رهيبة ويجيد التسديد بالرأس ولا احد يضاهيه في انهاء الهجمات كما شاهدنا مرات عدةquot;.

في المقابل، يبدو مانشستر يونايتد مرشحا للاحتفاظ بسجله خاليا من الهزائم في مبارياته ال29 حتى الان عندما يحل ضيفا على متذيل الترتيب ولفرهامبتون.

ويأمل الشياطين الحمر ان يكون الولد الذهبي واين روني قد استعاد شهيته التهديفية بعد الثنائية التي سجلها في مرمى استون فيلا الثلاثاء الماضي.

اما ارسنال الثاني فيحل ضيفا على نيوكاسل يونايتد في مباراة ثأرية للاول الذي سقط على ارضه بشكل مفاجىء ذهابا.

وفي المباريات الاخرى، يلتقي ستوك سيتي مع سندرلاند، واستون فيلا مع فولهام، وايفرتون مع بلاكبول، ومانشستر سيتي مع وست بروميتش البيون، وتوتنهام مع بولتون، وويغان مع بلاكبيرن، ووست هام مع برمنغهام.

ايطاليا

يدرك كل من روما وانترميلان بان الفائز من لقائهما المرتقب على ملعب سان سيرو في المرحلة الرابعة والعشرين من بطولة ايطاليا سيكون الاقرب لمنافسة ميلان على احراز اللقب.

وكان انترميلان تقدم على روما بالذات الموسم الماضي ليتوج باللقب للمرة الخامسة على التوالي، علما بان فريق العاصمة حل وصيفا للفريق الشمالي اربع مرات في السنوات الخمس الاخيرة.

ويقول قائد روما فرانشيسكو توتي quot;انها مباراة في غاية الاهمية على الرغم من ان الطريق لا يزال طويلا جدا. اذا نجحنا في الفوز سندخل مجددا في منافسة محتدمة مع ميلان خصوصا اننا نملك مباراة مؤجلة ايضاquot;.

وعن قلة الاهداف التي سجلها هذا الموسم حيث زار الشباك ثلاث مرات فقط في 19 مباراة قال توتي quot;لست قلقا على الاطلاق، سأسجل الاهداف قريبا انا واثق من هذا الامرquot;.

في المقابل، سيكون يوفنتوس مطالبا بالفوز على كالياري لكي يعزز اماله في احتلال احد المراكز الاوروبية وعدم تكرار سيناريو الموسم الماضي.

وكان فريق السيدة العجوز خاض موسما سيئا للغاية الموسم الماضي حيث احتل المركز السابع وفشل في المشاركة في دوري ابطال اوروبا، ما دفع بادارة النادي الى تعزيز صفوف الفريق والاستعانة بخدمات المدرب لويجي دل نيري.

وحقق الفريق انطلاقة جيدة في مطلع الموسم الحالي، لكن نتائجه ساءت كثيرا منذ مطلع العام الحالي حيث خسر خمس من مبارياته الثماني منها الثلاث الاخيرة على التوالي.

وفي المباريات الاخرى، يلتقي اودينيزي مع سمبدوريا، وبولونيا مع كاتانيا، وبريشيا مع باري، وجنوى مع ميلان، ولاتسيو مع كييفو، وليتشي مع باليرمو، ونابولي مع تشيزينا، وبارما مع فيورنتينا.

اسبانيا

يسعى برشلونة الذي يرتاح في صدارة بطولة اسبانيا بفارق 7 نقاط عن غريمه التقليدي ريال مدريد الى مواصلة عروضه الهجومية الرائعة عندما يستضيف اتلتيكو مدريد على ملعب كامب نو.

وتابع الفريق الكاتالوني هوايته في تحطيم الارقام القياسية هذا الموسم وكان اخرها تحقيقه الفوز الخامس عشر على التوالي والتاسع عشر هذا الموسم، ليعادل الرقم القياسي (15) من حيث عدد الانتصارات المتتالية والمسجل باسم غريمه الملكي في موسم 1960-1961 الذي كان يضم 16 فريقا فقط.

كما تجاوز برشلونة رقمه القياسي في عدد الانتصارات المتتالية والذي سجله تحت اشراف المدرب الهولندي فرانك رايكارد خلال موسم 2005-2006، علما بانه يتشارك مع ريال مدريد بالرقم القياسي في عدد الانتصارات في موسم واحد (31) وحققاه الموسم الماضي.

وقال لاعب وسط برشلونة الارجنتيني خافيير ماسكيرانو المنتقل اليه هذا الموسم من ليفربول quot;اتلتيكو مدريد خصم قوي وقد اثصبت ذلك من خلال فوزه بيوروبا ليغ الموسم الماضي وفوزه على انترميلان الايطالي في الكأس السوبر الايطاليةquot;.

واضاف quot;يضم اتلتيكو في صفوفه احد افضل مهاجمين في العالم وهما سيرجيو اغويرو ودييغو فورلان ويجب ان نكون في كامل تركيزنا لكي نشل حركتهماquot;.

في المقابل، يبدو الخطأ ممنوعا على ريال مدريد عندما يسضتيف منافسه الباسكي ريال سوسييداد.

يذكر ان عشاق الكرة في العالم على موعد مع نهائي مثير في كأس اسبانيا بعد بلوغ برشلونة وريال مدريد مبابارة القمة منتصف الاسبوع الحالي.

وفي المباريات الاخرى، يلتقي اوساسونا مع مايوركا، والميريا مع اسبانيول، واتلتيك بلباو مع سبورتيخ خيخون، وخيتافي مع ديبورتيفو لا كورونيا، وسرقسطة مع راسينغ سانتاندر، وفياريال مع ليفانتي، واشبيلية مع ملقة، وفالنسيا مع هيركوليس.

فرنسا

يأمل ليل الساعي الى احراز اول لقب محلي له منذ 57 عاما الى المحافظة على تقدمه في الصدارة عندما يحل ضيفا على اوكسير في المرحلة الثانية والعشرين من بطولة فرنسا.

ويتقدم ليل بفارق 4 نقاط عن منافسه المباشر باريس سان جرمان، علما بان 7 نقاط فقط تفضل الاول عن صاحب المركز السابع.

في المقابل يحل باريس سان جرمان الذي يأمل بدوره في احراز اللقب المحلي للمرة الاولى منذ عام 1994، ضيفا على رين احد فرق المقدمة في لقاء لا يخلو من صعوبة.

وعاش الفريقان ظروفا مختلفة في منتصف الاسبوع في مسابقة كأس فرنسا، حيث نجح فري قالعاصمة في تخطي مارتيغ بسهولة بالغة 4-1، في حين خرج رين على يد ريمس من الدرجة الثانية 3-4 بركلات الترجيح.

وكان فريق العاصمة يأمل في تعزيز صفوفه في فترة الانتقالات الشتوية، لكنه اضطر الى التخلي عن خدمات ستيفان سيسينيون لمصلحة سندرلاند الانكليزي، في حين لم يوفق في الحصول على خدمات هداف سانت اتيان ديميتري باييه.

وفي المباريات الاخرى، يلتقي بريست مع نانسي، وكاين مع لوريان، ولنس مع فالنسيان، ومرسيليا مع ارل افينيون، ومونبلييه مع سانت اتيان، ونيس مع سوشو، وتولوز مع موناكو، وليون مع بوردو.