قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

أكد رئيس الاتحاد العراقي لكرة القدم حسين سعيد الاحد عدم تسلم الاتحاد اي اشعار رسمي من الاتحاد الدولي (فيفا) بشأن موقفه من الانتخابات المقررة في 7 الحالي، فيما اكد رئيس اللجنة المشرفة عليها نائب رئيس اللجنة الاولمبية العراقية بشار مصطفى تسلمه الموافقة.

وذكر سعيد في بيان quot;الفيفا لم يرسل أي أشعار رسمي حيث تم إبلاغنا عقب الأجتماع الذي عقد الأسبوع الماضي في زيوريخ على هامش المؤتمر الأنتخابي للفيفا انه سيصدر قرارا حول الموضوعquot;.

واضاف quot;من المفترض ان يقوم الفيفا بأبلاغ الاتحاد العراقي بقراره بعد الأطلاع على الأسباب التي أدت ألى زيادة عدد أعضاء الهيئة العامة للأتحاد كونها لا تستند الى أي مسوغ ينسجم مع لوائح الأتحادين الدولي والعراقيquot;.

وكانت الهيئة العامة للاتحاد العراقي طالبت في توصيات اجتماعها الاخير التي رفعت الى الاتحاد الدولي للمصادقة عليها في وقت سابق، رفع عدد اعضاء عمومية الاتحاد من 63 عضوا الى 72 وزيادة اعضاء مجلس ادارة الاتحاد الجديد من 11 الى 13 عضوا.

وكشف quot;لقد تم أجراء العديد من الأتصالات مع مسؤولين كبار في الفيفا والأتحاد الآسيوي وخصوصا مع الأمير علي بن الحسين نائب رئيس الأتحاد الدولي، فنفوا هذا الأمر.

وحمل سعيد على quot;أصحاب الأغراض المشبوهة الذين يريدون أيهام الهيئة العامة ووسط كرة القدم والتنصل من مسؤولية فشل الأنتخابات وتعريض العراق للعقوباتquot;.

من جهته، ذكر مصطفى انه تلقى اتصالا هاتفيا من ممثل الاتحاد الدولي نضال الحديد بشأن موقف الفيفا، وقال quot;لقد ابلغنا هاتفيا بموافقة الفيفا على اجراء الانتخابات بعد غد الثلاثاءquot;، دون الاشاراة الى موقف الفيفا بخصوص رفع عدد اعضاء الهيئة العامة ومجلس ادارة الاتحاد الجديد.

ويتنافس على منصب رئاسة الاتحاد كل من سعيد ونائبه ناجح محمود والنجمين السابقين احمد راضي وفلاح حسن.