قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

استقبل الاماراتيون، قرعة نهائيات دورة الالعاب الاولمبية، المقرر أن تجري في لندن خلال شهري يوليو وأغسطس المقبلين، بتخوف شديد نظرا لقوة المنتخبات التي ستلعب الى جوارالابيض في المجموعة الاولي.

وكانت القرعة التي أوقعت الامارات الى جانب، بريطانيا-الدولة المستضيفة- والاوروغواي، والسنغال.

وقطع الأبيضتأشيرة عبوره للنهائيات بعد ما حقق انجازاً غير مسبوق للكرة الإماراتية بتأهله للمرة الأولى بعد تصدره المجموعة الثانية للتصفيات الآسيوية والتي ضمته مع أوزباكستان واستراليا والعراق حيث احتل الصدارة برصيد 14 نقطة.

وقال رئيس اللجنة المؤقتة لاتحاد الكرة الاماراتي يوسف السركال quot;القرعة صعبة وأوقعتنا مع منتخبات قوية لها تاريخها المعروف على مستوي العالم، وما نتمناه أن نظهر بشكل مقنع ونقدم الكرة الجميلة المعروفة عن المنتخب الاماراتيquot;.

وأضافلـquot; ايلاف quot;، اذا نظرنا الى الوجه الاخر من القرعة، سنجد ان الاضواء ستكون مسلطة على المنتخب الاماراتي، كونه قد وقع مع المنتخب الانكليزي الذي يملك قاعدة اعلامية جماهيرية كبيرة سيستفيد منها الابيض، ما قد يساهم في تلقي لاعبينا لعروض احتراف في أوروبا.

وزاد quot;سننتظر عودة مهدي علي من لندن، للاجتماع معه تمهيدا لوضع برنامج الاعداد لنهائيات دورة الالعاب الاولمبية، على ضوء المفاوضات التي أجراها مع مدربي المنتخبات المشاركة في البطولة، تمهيدا لاعتماد برنامج الاعدادquot;.

ومن جانبه أكد عضو مجلس ادارة اتحاد الكرة الاماراتي السابق والمرشح للمنصب ذاته في الانتخابات التي تجري في مايو المقبل، محمد مطر غراب، ان القرعة لم تكن رحيمة بالأبيض قياسا بباقي المجموعات الاخرى والتي جاءت متوازنة الى حد كبير.

وأضاف quot;يجب أن نعترف بأن وضع المنتخب الاماراتي سيكون صعبا في الأولمبياد في وجود هذه المنتخبات، والتي ستستعين حتما بثلاثة لاعبين من الكبار، وهذه الاسماء من المؤكد انها ستزيد من صعوبة المهمة على المنتخب الاماراتيquot;.

ولفت quot;لو جرت نهائيات دورة الالعاب الاولمبية بنفس شروط التصفيات لكان موقف الامارات مختلفا، لكن الواقع يؤكد أن تلك المنتخبات تملك أسماء كبيرة محترفة في أكبر أندية أوربا، مثل سواريز وفورلان وكافاني في أوروغواي، وديمبا وسيسه في السنغال، وروني وجيرار ولامبارد في انكلترا وغيرهم من الاسماء الكبيرة التي تشكل بالفعل خطرا كبيرا على الابيض في حالة وجودها مع المنتخبات المنافسةquot;.

وعلى عكس حالة التخوف التي بدا عليها المسؤولين في الامارات فأن المدرب مهدي علي يري أن القرعة جاءت متوازنة لكل الفرق.

وقال quot; المنتخبات الـ16 التي تأهلت للنهائيات تملك جميع الحظوظ في المنافسة، ووقوعنا مع بريطانيا وأوروغواي والسنغال لا يبدو أمرا مقلقا بالنسبة لنا وسبنذل قصاري جهدنا ليكون لنا مكانا في الدور الثاني من البطولةquot;.

وأضاف quot;نظام القرعة كان معروفا بالنسبة للجميع بحيثيُمنع وقوعمنتخبين من قارة واحدة في اللعب معا ضمن مجموعة واحدة، وبالتالي كانت كل خيارات القرعة مفتوحة أمامنا، وعلينا أن نتعامل مع الأمر بواقعية وبثقة في النفس ونستعد بصورة مثالية للنهائياتquot;.

ورفض مهدي علي الإعلان عن أسماء اللاعبين الثلاثة الكبار الذين سيضمهم للتشكيلة التي ستشارك في الأولمبياد.

قائلا quot;سننتظر نهاية الدوري، وبعدها سنقرر اللاعبين الكبار الذين سيتم استدعاءهما لتشكيلة المنتخب الاوليمبي في نهائيات دورة لندنquot;.

جدول مباريات الامارات:

الامارات : الاوروغواي 26 / 7 ، ملعب أولد ترافورد
الامارات : بريطانيا 29 / 7 ، ملعب ويمبلي
الامارات : السنغال 1 / 8 ، ملعب كوفنتري