قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

&لا يمر يوماً واحداً &أو مباراة دون أن يتلقى النجم السويدي زلاتان ابراهيموفيتش طلب قميصه من طرف معجبيه و خاصة الشباب والأطفال منهم.

وقد تكرر نفس السيناريو، في نهاية الأسبوع ، عقب المباراة التي فاز بها فريقه باريس سان جيرمان على ضيفه نادي ليون بخمسة أهداف لواحد، لحساب الجولة الـ 18 من الدوري الفرنسي لكرة القدم، وسجل منها "ابرا" هدفين اثنين.
&
و "المحظوظ" الجديد هو طفل نجح في تجاوز الحاجز الأمني لمدرجات ملعب "بارك دي برانس" بالعاصمة الفرنسية باريس، واقتحم الميدان حيث لم يتردد زلاتان ابراهيموفيتش في منحه القميص الذي خاض به المباراة.
&
وقد ظهر أنّ زميل ابراهيموفيتش في فريق "البي أس جي"، البرازيلي ماركينيوس لم يعجبه تجاهل مشجعي الفريق له وتفضيلهم دائماً قميص النجم السويدي، بحيث لوحظ أن المدافع البرازيلي قام بتوجيه بعض الطبطبة على رأس الطفل.
&
يُشار أنّ عقد ابراهيموفيتش مع نادي باريس سان جيرمان ستنتهي مدته في يونيو من السنة القادمة، ولم يتلقى لحد الآن عرض رسمي من إدارة الفريق لتجديده.
&
شاهد اللقطة :&