قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

&عاد الحديث مجدداً حول احتمال رحيل اللاعب الدولي السويدي زلاتان إبراهيموفيتش، مهاجم باريس سان جيرمان الفرنسي، نحو نادي ريال مدريد الإسباني خلال "الميركاتو" الصيفي الحالي، وقد جاء الخبر الجديد هذه المرة من طرف الرئيس السابق للفريق الملكي، رامون كالديرون.

وغرد رامون كالديرون، الرئيس السابق لنادي ريال مدريد، في الفترة الممتدة من عامي 2006 إلى 2009 عبر حسابه الشخصي على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر"، قائلاً: "هناك الكثير من الاحتمالات لتوصل ريال مدريد إلى اتفاق مع سان جيرمان، سيحصل زلاتان على فائدة كبيرة بانضمامه إلى سانتياغو بيرنابيو".
&
وادعى كالديرون أنّ الرئيس الحالي لريال مدريد، فلورنتينو بيريز، قد اجتمع مع رئيس النادي الباريسي ،ناصر الخليفي خلال عطلة نهاية الأسبوع &الماضي في قطر، واستفسر عن امكانية ضم السلطان السويدي ابراهيموفيتش( 34 سنة) خلال سوق الانتقالات الصيفية الحالية، وأشار أنّ الخليفي استجاب لطلب بيريز، وأبدى موافقته المبدئية لبيع إبراهيموفيتش .
&
ويبدو أنّ كالديرون على علم بما يدور داخل اروقة ريال مدريد، إذ أخذت وسائل الاعلام الإسبانية ومحبي &الميرينغي تغريدة الرئيس السابق للفريق على محمل الجد، بعدما نجح كالديرون في السابق، بضم العديد من اللاعبين البارزين على غرار الهولنديين آريين روبين وويسلي شنايدر وفان نيستلروي والبرتغالي بيبي، قبل أن يترك منصبه سنة 2009 بعد اقحامه أشخاصاً ليسوا أعضاء ضمن الجمعية العمومية للنادي للتصويت لصالحه.
&
وفي حال حسم صفقة انتقال إبراهيموفيتش إلى ريال مدريد، فإنّها ستكون الأكثر اثارة على جميع المستويات في "الميركاتو" الحالي، بسبب ارتداء زلاتان لقميص برشلونة في السابق سنة 2009 قادماً من إنتر ميلان الإيطالي في صفقة تبادلية مع الكاميروني صامويل ايتو، قبل أن يدخل في خلاف مع المدرب بيب غوارديولا، ما جعله يغادر نحو نادي ميلان الإيطالي.