قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

أكد اللاعب الدولي البرازيلي نيمار دا سيلفا قدراته المهارية الخارقة خلال المباراة التي فاز بها فريقه برشلونة على نادي ريفر بلايت الأرجنتيني (3-0)، الأحد، في نهائي مونديال الأندية لكرة القدم، الذي جرى بمدينة يوكوهاما اليابانية.

فأمام حضور جماهيري كبير، أمتع نيمار عشاق اللعب "الفني" من خلال لقطاته المهارية المميزة والتي أعادت في البعض منها اللمحات الخالدة التي كان يؤديها أسطورة الكرة الأرجنتينية دييغو مارادونا.

وعلى الرغم من &التدخلات العنيفة والقوية من لاعبي &فريق ريفر بلايت، إلا أنّ النجم البرازيلي نيمار، نجح في تجاوز أكثر من لاعب بطريقة رائعة وخارقة، ما أعجب الجماهير الحاضرة &في ملعب مدرجات ملعب " يوكوهاما"، ومن بينهم حوالي 20 ألف مناصر للفريق الأرجنتيني.

وكاد نيمار في إحدى اللقطات من هز شباك فريق ريفر بلايت لولا سقوطه داخل منقطة العمليات بعد تدخل من أحد المدافعين، ولكن دون أن يعلن حكم اللقاء ركلة جزاء.

يُشار أنّ الأهداف الثلاثة لبرشلونة سجلها كل من الأرجنتيني ليونيل ميسي و الأوروغوياني لويس سواريز (هدفين) حيث منح نيمار تمريرتين حاسمتين لزميليه.&

شاهد الفيديو:&