: آخر تحديث
أولى المحطات الاعدادية للموسم الجديد

دورة أبوظبي: موراي ونادال لبداية قوية للموسم

يبحث البريطاني اندي موراي الاول عالميا في كرة المضرب عن اكمال ما حققه في نهاية الموسم الماضي، والاسباني رافايل نادال التاسع عن بداية قوية تعوضه اخفاقاته في 2016، وذلك عندما يشاركان في دورة ابوظبي الاستعراضية.

ويشارك في الدورة ايضا الكندي ميلوش راونيتش والبلجيكي دافيد غوفان والفرنسي جو ويلفريد تسونغا والتشيكي توماس برديتش.

ويبدأ نادال حملة الدفاع عن لقبه الخميس ضد برديتش العاشر في الدور الاول.

وسيواجه الفائز منها راونيتش في نصف النهائي بعد ان جنبته القرعة خوض الدور الاول.

واحرز نادال، المصنف اول عالميا سابقا، اللقب العام الماضي اثر تغلبه على راونيتش بالذات 7-6 (7-2) و6-3 في المباراة النهائية، ليتوج للمرة الثالثة في البطولة التي انطلقت عام 2009 وتقام على الملاعب الصلبة.

عانى الاسباني كثيرا في الموسم الماضي من الاصابات التي طاردته وجعلته بعيدا عن مستواه.

وقال نادال للاعلاميين "تعد هذه النسخة من البطولة الاكثر قوة وتنافسية، نظرا لتشكيلة المشاركين الرائعة التي تضم افضل اللاعبين حاليا".

وتابع "لذلك يجب العمل بقوة لضمان الفوز وتحقيق افضل انطلاقة للموسم الجديد، وانا بالطبع أطمح للحفاظ على لقبي الذي حققته العام الماضي، وسأسعى بكل قوتي للوصول الى هذا الهدف".

ويبدأ موراي الفائز باللقب عامي 2009 و2015 مشواره في نصف النهائي مباشرة الجمعة، بمواجهة الفائز من لقاء تسونغا وغوفان.

وقدم موراي موسما استثنائيا توجه بصعوده الى صدارة التصنيف العالمي للاعبين المحترفين، ليكون اول لاعب بريطاني يحقق هذا الانجاز منذ اعتماد نظام التصنيف عام 1973.

وفي حال سارت الامور جيدا بالنسبة الى نادال وموراي، فانهما سيلتقيان في المباراة النهائية السبت، ليعيدا بذلك ختام النسخة الاولى عام 2009 التي احرز لقبها البريطاني 6-4 و5-7 و6-3.

وتشكل دورة ابوظبي اولى المحطات الاعدادية للموسم الجديد الذي يشهد منتصف الشهر المقبل بطولة استراليا المفتوحة لكرة المضرب على ملاعب ملبورن.


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. رونالدو يحث ميسي على خوض تجربة اللعب في إيطاليا
  2. مورينيو يقود مانشستر يونايتد إلى الهاوية بحصيلة كارثية في تاريخه
  3. تصويت جزر القمر في جائزة
  4. الأرقام تكشف الدور الكبير لإزبليكويتا في إلحاق الخسارة الأولى بمانشستر سيتي
  5. مدريد تتوج ريفر بلايت بطلا لكوبا ليبرتادوريس للمرة الرابعة
  6. 5 أرقام قياسية لمحمد صلاح في فوز ليفربول على بورنموث
  7. ميسي يبدع في دربي كاتالونيا وتشلسي يسقط سيتي للمرة الأولى
  8. للمرة الثالثة على التوالي .. الفوز بكأس العالم لا يكفي للتتويج بـ
  9. ميسي يسجل أسوأ ترتيب له في جائزة
  10. فوتري يواسي غريزمان: غيابك عن الألقاب الفردية بسبب أتلتيكو مدريد
  11. الأصوات العربية تخذل محمد صلاح في جائزة
  12. مانشستر سيتي مهدد بالإبعاد من دوري أبطال أوروبا الموسم المقبل
  13. تتويج مودريتش بـ
  14. عام 2018 يشهد هيمنة الأندية الإسبانية ونجومها على الألقاب والجوائز
في رياضة