قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

أفاد تقرير إخباري ايطالي أنّ ثلاثة مؤسسات صينية قد أبدت اهتمامها بشراء بعض أسهم نادي إنتر ميلان، المملوك أغلبية أسهمه للإندونيسي إيريك توهير وبنسبة أقل للإيطالي ماسيمو موراتي والذي كان يمتلك النادي بمفرده قبل حوالي سنتين ونصف.

وذكرت صحيفة "لاغازيتا ديللو سبورت" الإيطالية أن عملية البيع قد تتم في ظل حاجة توهير لضخ المزيد من الأموال في نادي الشمال الإيطالي بعد فشل الخطة الموضوعة للنادي رياضياً ومالياً بشكل مخيب.

بحسب ذات الصحيفة الرياضية الإيطالية، فمن المتوقع أن يتم بيع ما يقرب من 20% من أسهم نادي ميلان، ليظل توهير يمتلك 50% من النادي وهو ما يعطيه حق الاستمرار في رئاسة الفريق

وأوضحت "لاغازيتا ديللو سبورت" أنّ قيمة الحصة التي سيتم عرضها للبيع ستكون ما بين 60 إلى 90 مليون يورو، وهو الأمر الذي سيوفر المبلغ المطلوب من قبل توهير، حيث يرغب الملياردير الإندونيسي في ضخ على الأقل 50 مليون يورو في خزينة نادي انتر ميلان.

ويحتل نادي ميلان حالياً المركز الرابع في ترتيب الدوري الإيطالي لكرة القدم، على بعد 18 نقطة كاملة عن فريق يوفنتوس المتصدر.