قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

واصل اللاعب الدولي الفرنسى إيريك كانتونا انتقاداته اللاذعة لمدرب منتخب بلاده ، ديديه ديشامب، في قضية عدم ضم الأخير للاعبين كريم بنزيمة و حاتم بن عرفة لقائمة فريق "الديكة" الذي سيشارك في نهائيات بطولة أمم أوروبا لكرة القدم "يورو2016"، المقررة بفرنسا من 10 يونيو إلى 10 يوليو من السنة الجارية.

وقد جاءت الانتقادات الجديدة لكانتونا تجاه زميله السابق في منتخب فرنسا، على شكل تهكم على قرار ديشامب بمقاضاته على اتهامه بالعنصرية في قضية عدم استدعاء اللاعبين ذو الأصول العربية بنزيمة و بن عرفة.
 
وقال كانتونا في مقابلة مع صحيفة "ليبيراسيون" الفرنسية :" ديشامب سيقاضينى؟.. هذه أول مرة أراه يتحول فيها من الدفاع إلى الهجوم".
 
وعلّق النجم السابق لنادي مانشستر يوناتيد الإنكليزي على التصريحات الجديدة لبنزيمة والتي قال فيها أنّ المدرب ديشامب قد خضع لضغوط من جزء عنصرى فى فرنسا عندما اتخذ قرار استبعاده من المشاركة في ال"يورو2016".
 
وقال كانتونا في هذا الشأنّ لذات الصحيفة الفرنسية:" لم أستغرب ما قاله بنزيمة.. لقد كان شجاعاً جداً لأنه ما زال قادراً بالفعل على اللعب للمنتخب الوطنى".
 
ولم يتم استدعاء بنزيمة (من أصول جزائرية) بعد أن أيد الاتحاد الفرنسي الإيقاف المفروض عليه بدعوى تورطه في فضيحة ابتزاز زميله في المنتخب، ماثيو فالبوينا.
 
وبن عرفة ( من أصول تونسية) هو واحد من بين 8 لاعبين احتياطيين ربما يتم استدعاء أي منهم في حال تعرض أي من لاعبي التشكيلة النهائية للإصابة.