قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

تعاطف نجم المنتخب الإسباني كريستيانو رونالدو مهاجم ريال مدريد الإسباني، مع غريمه التقليدي الأرجنتيني ليونيل ميسي مهاجم برشلونة، في محنته الأخيرة، المتمثلة بفشله في قيادة منتخب التانغو في التتويج بلقب كوبا اميركا للمرة الثانية على التوالي، والتي أعلن بعدها البرغوث اعتزاله الدولي.

وكان ميسي قد قرر أن يضع حدا لمسيرته الدولية بعد خسارة بلاده مجددا امام تشيلي في نهائي بطولة اميركا الجنوبية "كوبا اميركا" الاحد بركلات الترجيح 2-4 بعد تعادلهما صفر-صفر في الوقتين الاصلي والإضافي.

وانضم رونالدو إلى قائمة المطالبين بعدول ميسي عن قرار الاعتزال الدولي، مشيراً إلى أنه يشعر بالألم والأسف لقرار غريمه التقليدي بالاعتزال الدولي.

وقال رونالدو في تصريحات نقلتها صحيفة "موندو ديبورتيفو" الإسبانية عن وسائل الإعلام الأرجنتيني: "ميسي أخذ قرارا صعبا، وعلى الناس أن تتفهمه، إنه لاعب غير متعود على الخسائر وخيبات الأمل، ولا حتى على احتلال المركز الثاني".

وأضاف الدون الي قاد منتخب بلاده إلى نصف نهائي كأس الأمم الأوروبية "في جميع الأحوال، إضاعة ركلة جزاء لا يجعل منك لاعبا سيئا".

وختم الدون تصريحاته التي لم يتم التأكد من صحتها، قائلا: "تألمت عندما شاهدت ميسي يبكين وأتمنى أن يعود للعب مع منتخب بلاده ويتراجع عن قراره، لأن جماهير الأرجنتين في حاجة إليه".

جدير بالذكر أن قرار ميسي باعتزال اللعب على المستوى الدولي، أثار ضجة كبيرة في الأرجنتين وفي كل أنحاء العالم، لدرجة أن اسطورة كرة القدم الأرجنتينية دييغو مارادونا ورئيس البلاد ماوريسيو ماكري توسلا افضل لاعب في العالم عدم اعتزال اللعب دوليا.