قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

أعلن الاتحاد الروسي لالعاب القوى الثلاثاء لائحة باسماء 68 رياضيا تقدموا باستئناف لدى محكمة التحكيم الرياضية، للمشاركة في العاب ريو دي جانيرو الاولمبية، برغم ايقاف الاتحاد الروسي دوليا بسبب تنشط حكومي منظم.

وتضمنت اللائحة اسماء البطلة الاولمبية المزدوجة في القفز بالزانة ايلينا ايسينباييفا، بطل العالم في سباق 110 امتار حواجز سيرغي شوبنكوف، البطل الاولمبي في الوثب العالي ايفان اوخوف ولاعبة الوثب الطويل داريا كليشينا.

واوضح الاتحاد الروسي في بيان: "ارسل كل عداء طلبا فرديا للاتحاد الدولي لالعاب القوى للموافقة عليه، نظرا للايقاف الحالي للاتحاد الروسي".

وتواجه العاب القوى الروسية فضيحة منشطات وفساد ضخمة، اوصلت الاتحاد الدولي في 17 حزيران/يونيو الماضي الى تثبيت ايقافها عن المشاركة في الالعاب الاولمبية المقررة في ريو دي جانيرو في اب/اغسطس المقبل.

وفتح الاتحاد الدولي الباب امام الرياضيين النظيفين، الذين يتدربون خارج البلاد ويثبتون خضوعهم لفحوص منشطات خارجية، بالمشاركة تحت علم محايد.

وحصلت العاب القوى الروسية على فرصة جديدة وبريق امل بعدما اعلنت محكمة التحكيم الرياضي "كاس" الاثنين انها ستتخذ قرارها بشأن السماح لهم بالمشاركة من عدمه في 21 تموز/يوليو الحالي اي قبل اسبوعين من انطلاق الالعاب.

وعلاوة على ذلك، قدمت اللجنة الاولمبية الروسية شكوى على الاتحاد الدولي لالعاب القوى لدى محكمة التحكيم، حول مشروعية ادخال معايير اضافية لقبول الرياضيين في الالعاب"، بحسب ما اضاف الاتحاد الروسي للعبة الذي رأى ان "العدائين الـ68 قاموا بتأييدها".

والعداءة الروسية الوحيدة التي سمح لها بالمشاركة في الالعاب هي يوليا ستيبانوفا ، الموقوفة بين 2011 و2013 بسبب شذوذ في جواز سفرها البيولوجي، والتي كانت صاحبة الفضل بفضح التنشط الممنهج في بلادها.