قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

طالبت اللجنة الاولمبية الالمانية الاثنين بفرض عقوبات على روسيا قد تصل الى حرمان الرياضيين الروس من المشاركة في اولمبياد ريو بين 5-21 اغسطي المقبل، عقب صدور تقرير اعده المحامي الكندي ريتشادر ماكلارين واكد فيه تورط روسيا بفضيحة تنشط ممنهج لرياضييها.

وقال الفونس هورمان رئيس اللجنة الاولمبية الالمانية "من الضرورة بمكان أن نفرض عقوبات بحق المخالفين، من الممكن ان تصل إلى حد حرمان الرياضيين الروس من المشاركة في جميع الرياضات سواء الفردية او الجماعية".

واكد هورمان في معرض حديثه ضرورة ابعاد الرياضة عن آفة المنشطات "علينا معاقبة الاشخاص الذين يسيئون الى عالم الرياضة"، معربا في الوقت عينه عن رغبته بارساء اسس صحيحة للرياضة الروسية.

وسبق أن اشار ماكلارين في تقريره بشكل خاص الى تورط مسؤولين كبار في مسألة تعاطي المنشطات أبرزهم وزير الرياضة الروسي فيتالي موتكو، والذي يشغل ايضا منصبا في اللجنة التنفيذية للاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا).

وكان موتكو ينفي باستمرار اي دور للحكومة الروسية في فضيحة المنشطات التي تواجهها بلاده منذ اشهر.

وطالبت الوكالة الدولية لمكافحة المنشطات (وادا) بدورها باقصاء الرياضيين من المشاركة في جميع الاحداث الرياضية بما في ذلك اولمبياد ريو بين 5-21 اب/اغسطس المقبل.