قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

كشفت دراسة قام بها احد المكاتب العالمية المختصة في رصد أسعار العقارات عن وجود علاقة بين ارتفاع أسعار العقارات في المدن الإنكليزية خاصة الشقق، وبين الترتيب النهائي لأندية تلك المدن في مسابقة الدوري الإنكليزي الممتاز بنسب متفاوتة من مدينة لأخرى.

وقارنت الدراسة بين أسعار البيوت في المدن الإنكليزية عند نهاية الموسم الرياضي 2014-2015 وبين أسعارها في نهاية الموسم الموالي، ورصد التغيّرات التي طرأت عليها.
&
وبحسب نتائج تلك الدراسة، التي نشرها أحد المواقع، فإن أسعار البيوت القريبة من الملاعب هي الأكثر تأثراً بترتيب الأندية خاصة في المدن الكبيرة على غرار العاصمة لندن، التي احتكرت أنديتها،&بجانب قطبي مدينة مانشستر لقب "البريميرليغ "، منذ تأسيسه في عام 1992، قبل أن ينجح ليستر سيتي في إنهاء هذا الاحتكار الموسم المنصرم.
&
ويأتي ربط العلاقة بين موضوعين يظهران منفصلين عن بعضهما البعض إلى الشعبية الكبيرة التي تحظى بها مباريات الدوري الإنكليزي الممتاز، لأن المحبين يفضلون الإقامة على مسافة قريبة من الملاعب بهدف قصدها مشيًا على أقدامهم أو حتى عبر "مترو الأنفاق".
&
وبحسب التقرير، فإن أسعار الشقق في شمال العاصمة لندن قرب ملعب "وايت هارت" معقل نادي توتنهام هوتسبير ارتفعت بنسبة بلغت 18 %، بعدما نجح السبيرز في إنهاء الموسم، بحلوله في المركز الثالث الذي يضمن له خوض غمار دوري أبطال أوروبا، وبعدما ظل الفريق يحتل المركز الثاني في اغلب جولات الموسم.
&
كما ارتفعت أسعار المنطقة القريبة من الملعب الخاص بنادي ويست هام يونايتد بنسبة 13 % في ظل سنة، بعدما ضمن هو الآخر مشاركة قارية في الدوري الأوروبي بإنهائه البطولة في المركز السادس.
&
كما ارتفعت أسعار المنطقة القريبة من ملعب "سيلهورست بارك" التابع لنادي كريستال بالاس اللندني بنسبة 0.9 % بعدما تمكن من ضمان بقائه في الدوري الممتاز بحلوله في المركز الرابع عشر.
&
ولم تشهد المنازل القريبة من ملاعب الأندية التي سجلت نتائج مخيبة ارتفاعًا كبيرًا على غرار ملعب "الإمارات" التابع لنادي آرسنال اللندني، حيث بلغت النسبة 0.5 % &بعدما استمر فريق المدفعجية في الصيام عن التتويج، حيث ان حلوله وصيفًا لا يعتبر بالنسبة لجماهيره انجازاً، وأما ملعب "الستامفورد بريدج"، معقل نادي تشيلسي في العاصمة لندن، فقد بلغت نسبة ارتفاع الأسعار ما يقارب الـ 0.4 % فقط، بعدما أنهى البلوز موسمه في المركز التاسع بشق الأنفس رغم أنه حامل اللقب.
&