قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

طالب المهاجم البرازيلي السابق انطونيو دي اوليفيرا فيليو، &المشهور بـ"كاريكا"، إدارة نادي نابولي الإيطالي بانتداب المهاجم الأرجنتيني كارلوس تيفيز نجم نادي بوكا جونيور الأرجنتيني من أجل تعويض رحيل غونزالو هيغواين، الذي انتقل إلى صفوف نادي يوفنتوس قبل أيام.

وكشف كاريكا في تصريحات تناقلتها وسائل الإعلام، قائلاً: " لقد زرت نابولي في شهر ديسمبر المنصرم، والتقيت برئيسه أوريليو دي لورينتيس ونصحته بالتعاقد مع كارلوس تيفيز &ليُشكل مع هيغواين ثنائياً هجومياً مرعباً قادراً على قيادة الفريق للتتويج بلقب الدوري الإيطالي، غير ان رئيس النادي رفض ذلك".
&
وأضاف كاريكا:" بعد رحيل هيغواين، فإن جلب تيفيز هو الحل الهجومي الأمثل لتعويضه لأنه يمتلك كافة المؤهلات التي تسمح له بقيادة هجوم نابولي".
&
وذهب كاريكا أبعد من ذلك عندما قال:" في حال وافق دي لورينتيس على التعاقد مع تيفيز، فإنني سأنتقل شخصياً إلى العاصمة الأرجنتينية لإقناع تيفيز بالانتقال إلى نابولي"، مؤكدًا في السياق ذاته بوجود رغبة عند المخضرم الأرجنتيني للعب لصفوف نابولي والمساهمة في صناعة أفراحه لأنه يتمتع بشخصية سكان هذه المدينة، مثلما كان الحال مع مواطنه دييغو ارمندو مارادونا.
&
وكان كاريكا قد لعب ضمن الجيل الذهبي لفريق نابولي من عام 1987 و حتى عام 1993، رفقة مارادونا وتشيرو فيرارا وأندريا كرنفالي واليماو وآخرين، مساهمًا معهم في تتويج الفريق بلقب كأس الاتحاد الأوروبي عام 1989 ولقب الدوري الإيطالي عام 1990 آخر مرة في تاريخ النادي.
&
ورحل هيغواين إلى يوفنتوس في صفقة تاريخية بعد ثلاثة مواسم قضاها مع نادي نابولي بصم من خلالها على مردود تهديفي مميز خاصة في موسمه الأخير، عندما توج بجائزة الحذاء الذهبي كأفضل هداف للكالتشيو. اما كارلوس تيفيز، فقد لعب في إيطاليا لصالح نادي يوفنتوس، حيث قاده لإحراز ثنائية الدوري والكأس ووصافة دوري أبطال أوروبا عام 2015 قبل أن يقرر العودة إلى الأرجنتين لينضم إلى صفوف نادي بوكا جونيور، وهو القرار الذي ندم عليه بحسب تأكيداته شخصيًا.