قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

أحدث قرار جوزيه مورينيو، المدير الفني لنادي مانشستر يونايتد الإنكليزي، بإبعاد اللاعب الألماني المخضرم باستيان شفاينشتايغر من الفريق الأول، ضجة كبيرة في الوسط الرياضي العالمي، خاصة في ألمانيا وفي محيط ناديه السابق بايرن ميونيخ.

وكان مورينيو قد أخبر شفاينشتايغر بأن يخلي وحدة تغيير الملابس الخاصة به وأن يتدرب مع الفريق الرديف لحين إيجاد نادٍ جديد، لكن أكثر ما أشعر البعض بالامتعاض هو أن قرار المدرب، جاء في يوم احتفال اللاعب الألماني بعيد ميلاده الثاني والثلاثين وبعد ثلاثة أيام فقط من اعتزاله اللعب دولياً.
 
"هاشتاغ" لإنقاذ اللاعب المخضرم 
 
وقد أطلق عشاق اللاعب الدولي الألماني السابق وسماً "هاشتاغ" على موقع التواصل الاجتماعي" تويتر" بعنوان "أنقذوا شفاينشتايغر"، ويهدفون من خلال ذلك إلى الضغط على إدارة نادي مانشستر يونايتد وعلى المدرب البرتغالي جوزيه مورينيو من أجل الإبقاء على ألاعب في الفريق الإنكليزي.
 
و نقل موقع الإذاعة الألمانية الدولية "دوتشي فيله" ما كتبه محبي شفاينشتايغر على مواقع التواصل الاجتماعي، حيث علق أحدهم على "فيسبوك": "الطلب من اللاعب إخلاء خزانته بغرفة الملابس والالتحاق بالفريق الرديف في يوم عيد ميلاده أمر مخز وينم على عدم احترام"، في حين كتب أحد مشجعي فريق مانشستر يونايتد "لا بد أن تكون غبياً حتى تقدم على بيع أفضل لاعب بفريقنا".