قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

 كشف موقع "سبورت إيطاليا " ان إدارة نادي برشلونة الإسباني اجرت اتصالاتها بالمدرب الهولندي رونالدو كومان مدرب نادي إيفرتون الإنكليزي تمهيداً لتعيينه على رأس الجهاز الفني للفريق الكتالوني خلفا لمدرب الفريق الحالي الإسباني لويس انريكي.

وأكدت الصحيفة أن اتصالات مسؤولي نادي برشلونة مع كومان جاءت لتفادي أي فراغ يتركه رحيل انريكي في حال رفض تمديد عقده مع النادي ، والذي سينتهي في شهر يونيو المقبل ، في حال تفضيله خوض تجربة أخرى على غرار ما قام به بيب غوارديولا في شهر مايو من عام 2012.
 
و رغم التطمينات التي قدمها لويس انريكي لإدارة النادي برغبته في البقاء في قلعة " الكامب نو " لمواسم أخرى إلا انه لم يخفي إمكانية ترك منصبه ، عندما قال :" ان مهنة التدريب مرهونة بتغيير الأجواء " .
 
هذا و يعلم إنريكي بان بقائه مع "البارسا" لن يضمن له راتبا كبيرا مهما حصد من ألقاب ، وهو ما تم تفسيره على انه رغبة صريحة منه بعدم تمديد عقده ، و هو الأمر الذي أخذته إدارة الرئيس جوسيب بارتوميو بجدية و باشرت اتصالاتها مع كومان.
 
و لم يكن اختيار المدير الفني الهولندي عشوائياً بل فرضته معطيات موضوعية بداية بكونه ينتمي للمدرسة الهولندية التي لها تاريخ عريق مع نادي برشلونة ، حيث كان لها دورا هاما في رسم الهوية التكتيكية للفريق الكتالوني من خلال الراحل يوهان كرويف (لاعبا و مدربا ) ، وو بالتالي فان اختيار رونالد كومان يضمن احتفاظ الفريق بأسلوبه .
 
ويعتبر كومان من أبناء النادي بعدما لعب لصفوفه من عام 1989 وحتى عام 1995 ، حيث كان له الفضل الكبير بتتويج برشلونة بلقبه الأول في بطولة دوري أبطال أوروبا عام 1992 بعد الهدف الشهير الذي سجله في نهائي البطولة ضد نادي سامبدوريا الإيطالي على ملعب " ويمبلي " بالعاصمة البريطانية لندن .
 
الجدير ذكره أن كومان اثبت كفاءته في مختلف التجارب التي خاضها في مسيرته التدريبية سواء في الدوري الهولندي أو الدوري الإنكليزي بعدما حقق نتائج مرضية.