قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

سخر المدرب الأرجنتيني دييغو سيميوني المدير الفني لفريق أتلتيكو مدريد الإسباني، من النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو مهاجم ريال مدريد ومن فوزه بجائزة الكرة الذهبية لأفضل لاعب في العالم لعام 2016، مشيرا إلى أن النتيجة أهم من الأداء.

وجاءت تصريحات المدرب الأرجنتيني تعقيبا منه على أداء فريقه المتواضع في المباراة التي فاز بها بصعوبة على ضيفه ريال بيتيس 1-صفر في المرحلة الثامنة عشرة من الدور الاسباني.

وقال سيميوني في سياق رده على سؤال بشأن تواضع أداء فريقه: "هل لديكم أي شك أن النتيجة هي الأهم.. انظروا ما يحدث مع الكرة الذهبية.. دون شك النتيجة هي الأهم".

وأضاف "كنا الأفضل في النصف ساعة الأولى وفي آخر 15-20 دقيقة , استطعنا الفوز بـ3 مباريات متتالية في الليغا، وهذا هو المهم".

وفي سياق متصل تطرق سيميوني للحديث عن صافرات الاستهجان التي أطلقتها الجماهير بسبب تواضع الأداء، وقال: "أعتقد أن الجماهير أطلقت الصافرات بسبب لعبة محددة، قرب نهاية المباراة.. ليس من السهل على هؤلاء اللاعبين مواصلة هذا المستوى من المنافسة طوال هذه المدة، يجب الإشادة بما يقومون به".

وأضاف "تواجدت هنا لخمس سنوات وأعلم ما يعني ان تصمت الجماهير أثناء اللقاء، أغضبني قليلاً هذا الشعور، لأنه يضفي جو من الهدوء في الملعب، وهو ليس بالأمر الجيد".