قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

تعود عجلة الدوري البحريني لكرة القدم للدوران بعد فترة توقف استمرت نحو 6 أسابيع، بمواجهة مرتقبة بين المنامة والرفاع السبت على استاد مدينة خليفة الرياضية ضمن منافسات المرحلة العاشرة.

وتفتتح المرحلة الجمعة بلقاء المالكية مع المحرق والأهلي مع الرفاع الشرقي، ويلتقي السبت النجمة مع البحرين، وتختتم الثلاثاء بلقاء الحد مع الحالة.

ويتوقع أن تشهد انطلاقة القسم الثاني من الدوري منافسات مثيرة وصراعا جديدا نحو اللقب، خصوصا وأن أغلب الفرق استغلت فترة التوقف لاعادة ترتيب أوراقها من جديد وتغيير بعض المحترفين الذين لم يكونوا في مستوى الطموحات.

وطالت التغييرات ايضا الاجهزة الفنية وأبرزها المحرق الذي استغنى عن مدربه الكرواتي رادان غاسانين واستعان بالألماني روبيرت جاسبرت، وبالمثل قام نادي الرفاع الشرقي بإنهاء خدمات المدرب الاسباني المغربي الأصل هشام جدران والتعاقد مع المدرب المحلي عيسى السعدون، والأخير بدوره استقال من مهمته من تدريب نادي الحد الذي تعاقد مع محمد الشملان.

وستكون مواجهة المنامة الثاني برصيد 17 نقطة مع الرفاع الرابع 13 نقطة قمة مباريات المرحلة، وكان لقاء الذهاب انتهى بالتعادل 1-1.

وسيدخل المنامة مع مدربه المحلي خالد تاج اللقاء بقوة من أجل الفوز واستعادة موقع الصدارة في حال تعثر المحرق. 

واضطر الفريق للقيام ببعض التغييرات في فترة التوقف، حيث افتقد لجهود مدافعيه البرازيلي لازارو الذي تلقى عرضا مغريا للعب في الدوري الماليزي، والسوري أحمد ديب الذي فسخ عقده وانتقل للعب في صفوف نادي المحرق لما تبقى من هذا الموسم.

واضطر المنامة للاستعانة بالمدافع البرازيلي لويس غوستافو والكوري الجنوبي وانجاي لي، وعزز خطه الهجومي باستعادة هدافه السابق تياغو فيرنانديز القادم من الدوري البرازيلي ليلعب بجوار هداف الدوري مواطنه ايفرتون دي ميندوكا.

وفي المقابل، حرص الرفاع بقيادة مدربه المحلي سلمان شريدة على تدعيم صفوفه بالمهاجم البرازيلي دانيلو بوينو ومعه التونسي أسامة بوغانمي والقيرغيزستاني أزمات بايماتوف والبرازيلي بربوزا.

ويدخل المحرق المتصدر (18 نقطة) في لقاء قوي ومرتقب أمام المالكية الثالث (15 نقطة).

ويدرك المحرق أهمية المباراة بقيادة مدربه الجديد الألماني جاسبرت، فهو يسعى لضرب عصفورين بحجر واحد، رد الاعتبار للمالكية الذي ألحق الهزيمة الأولى بالمحرق بفوزه 2-1 في لقاء مؤجل بينهما من المرحلة الثانية، وفي الوقت عينه توسيع فارق النقاط بينه وبين أقرب منافسيه المنامة.

المحرق سيعول كعادته على هدافه اسماعيل عبداللطيف ومعه الدوليين عبدالوهاب علي ووليد الحسام والحارس سيد محمد جعفر والبرازيلي "فيليبينيو" والكونغولي دوريس سالومو ومعهم المحترف الجديد الهولندي غريغوري نيلسون والسوري أحمد ديب.

وفي الجانب الآخر، يسعى المالكية مع مدربه المحلي أحمد الدخيل لتأكيد تفوقه على المحرق والخروج بنتيجة ايجابية والدخول بقوة لدائرة الصراع على اللقب.

وسيعول المالكية على محترفيه السوري اسراء عامر والنيجيري جي جي واللاعبين المحليين سيد هاشم عدنان وعلي السيد عيسى ورضا السيد عيسى وعيسى عبدالوهاب البري والحارس كريم الفردان.

وفي بقية المباريات، يأمل حامل اللقب الحد صاحب المركز السابع (10 نقاط) في استعادة توازنه والعودة لدائرة فرق المقدمة في مواجهته مع الحالة التاسع (7 نقاط).

ولن تكون مهمة المدرب محمد الشملان سهلة خصوصا وأن الفريق تعرض لهزيمة كبيرة صفر-4 امام ناساف الأوزبكي ضمن منافسات التصفيات التأهيلية لدوري أبطال آسيا.

ويلتقي الأهلي الخامس 13 نقطة مع الرفاع الشرقي الثامن 8 نقاط، بينما يتواجه النجمة السادس 12 نقطة مع البحرين الأخير 6 نقاط.