قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

رصدت إدارة نادي تشيلسي متصدر الترتيب العام للدوري الإنكليزي ميزانية ضخمة لدعم صفوف الفريق خلال موسم الانتقالات الصيفية لعام 2017 تمهيدا لرحيل أسماء مرشحة لترك قلعة " الستامفورد بريدج" إلى وجهات محلية أو دولية أخرى.

وكشفت صحيفة " ذا صن " أن إدارة "البلوز" تخطط للتعاقد مع ثلاثة أسماء من الوزن الثقيل مما جعلها تخصص ميزانية تقدر بـ 100 مليون جنيه إسترليني لتعزيز فرصة النادي في الحصول على تواقيع الثلاثي المستهدف بتوصية من المدرب الإيطالي أنطونيو كونتي .
 
وأكدت الصحيفة الشهيرة أن النادي اللندني يركز على تقوية خطه الأمامي من خلال استهداف التعاقد مع المهاجم الإسباني ألفارو موراتا الذي يعاني من الاحباط الشديد جراء جلوسه على دكة البدلاء بنادي ريال مدريد ، بالإضافة إلى الشاب الفرنسي موسى ديمبيلي المتألق مع نادي سلتيك الاسكتلندي ، كما يسعى مسؤولي " البلوز " للتعاقد مع المدافع الهولندي فيرجيل فان ديك نجم نادي ساوثهامبتون الإنكليزي.
 
في المقابل فان إدارة النادي الملكي لن تعارض في رحيل موراتا ، خاصة ان الاخير لا يريد الاستمرار على نفس الوضعية ببقائه حبيسا لمقاعد البدلاء ، غير انه يتوجب على "البلوز" دفع ما لا يقل عن 30 مليون باوند استرليني للحصول على خدماته ، فيما يحتاج لدفع قرابة 40 مليون جنيه إسترليني لانتداب ديمبيلي من نادي سلتيك ، فيما سيتم تخصيص ما تبقى من الميزانية المرصودة لإبرام صفقة المدافع الهولندي.
 
وبقراءة بسيطة لتحركات نادي تشيلسي في سوق الانتقالات ، فانه يتضح ان "البلوز" ومدربه الإيطالي انطونيو كونتي يخططان لتسريح بعض الأسماء و رحيلها مع نهاية الموسم ، إذ أن استهداف اثنين في خط الهجوم يؤكد بان المهاجم الإسباني دييغو كوستا عازم على الرحيل إلى الدوري الصيني في نهاية الموسم الجاري، بينما التوقيع مع مدافع جديد عائد لنية المدافع الإنكليزي المخضرم جون تيري في الاعتزال او الرحيل لنادي جديد، خاصة وان مدافع الفريق الاخر الصربي برانيسلاف إيفانوفيتش قد حزم حقائبه قبل أيام قليلة ، ورحل إلى روسيا للعب ضمن صفوف فريق زينيت سانت بطرسبرغ .
 
يشار ان هذه التحركات لـ"البلوز" في الميركاتو الصيفي المقبل ، تؤكد بوجود نية و رغبة النادي اللندني و مالكه الثري الروسي رومان إبراموفيتش في العودة وبقوة إلى سوق الانتقالات بعدما فضل في العام المنصرم تقليص نفقاته و توظيف ما لديه من عناصر فنية لخوض منافسات هذا الموسم ، لينجح بالتالي في اعتلاء الصدارة المحلية و الاقتراب رويدا رويدا من التتويج بلقب الدوري الممتاز.