قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

 قرر الإيطالي أنطونيو كونتي، المدير الفني لنادي تشيلسي الإنكليزي، الاستغناء عن خدمات 5 لاعبين من تعداد الفريق للموسم الماضي، بعدما فشلوا في اقناعه خلال الفترة التحضيرية الحالية تحسباً للموسم الجديد (2016-2017).

وذكرت صحيفة "إكسبرس" البريطانية أنّ كونتي يرغب في التخلص من كلاً من : حارس المرمى البوسني أسمير بيجوفيتش و الجناح الأيمن الكولومبي خوان كوادرادو و متوسط الميدان البرازيلي أوسكار و المهاجمين الإسباني بيدرو رودريغيز والفرنسي لويك ريمي.
 
 وكان كونتي، قد قال، مؤخراً، في تصريحات صحفية،:"لدينا 30 لاعباً و4 حراس مرمى. أتمنى أن نصل إلى القرار المناسب مع إدارة النادي".
 
 وذلك في إشارة من المدرب الإيطالي لوجود فائض في تعداد الفريق للموسم الجديد وبالتالي ضرورة تقليص العدد.
 
وأضاف كونتي :"أفكاري واضحة ولكن يجب أن أتحدث أولاً مع  مسؤولي النادي حول هذه الأفكار. عندما نعود إلى لندن سوف أتحدث مع الإدارة وسوف نرى ما سيحدث، بعد أن أتحدث لجميع اللاعبين".
 
 وتابع المدرب السابق لمنتخب إيطاليا:"في غضون 10 أيام سوف ينطلق الدوري الإنكليزي. يجب أن يكون لدينا الأرقام الصحيحة للاعبين ولدينا 30 لاعباً. يجب أن نحصل على اللاعبين الأفضل للفريق".
 
 يُشار أنّ أنطونيو كونتي قد تسلم مهامه رسمياً على رأس الإدارة الفنية لنادي تشيلسي في مطلع شهر يوليو الماضي، خلفاً للمدرب الهولندي المخضرم غوس هيدينك الذي شغل المنصب بصفة مؤقتة منذ شهر ديسمبر الماضي بعد إقالة البرتغالي جوزيه مورينيو.