ادعت إذاعة كتالونيا قيام الرئيس الفرنسي السابق، نيكولا ساركوزي، المعروف بتشجيعه لنادي باريس سان جيرمان، باستفزاز جماهير فريق برشلونة المحتشدة في ملعب "كامب نو" الأربعاء الماضي بمناسبة مباراة الإياب للدور ثمن النهائي لمسابقة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم.

وجاء الاستفزاز بحسب "راديو كاتالونيا" عندما سجل اللاعب الدولي الأوروغوياني إدينسون كافاني، هدف باريس سان جيرمان الفرنسي في الدقيقة 62 من المباراة، لتصبح النتيجة 3-1 لصالح برشلونة، ما جعل لاعبو فريق "البارسا" و جماهيره يفقدون الأمل عملياً في العودة في النتيجة، بعدما باتوا مجبرين على تسجيل 3 أهداف أخرى إذا ما أرادو التأهل إلى الدور ربع النهائي من المسابقة الأوروبية، بحكم أنّ لقاء الذهاب قد انتهي بفوز نادي العاصمة الفرنسية برباعية نظيفة.
وأوضح ذات المصدر أنّ ساركوزي احتفل بهدف باريس سان جيرمان بطريقة مستفزة لجماهير برشلونة، إذ هتف بأعلى صوته من مقصورته تجاه الجماهير الكتالونية بجانبه، ذاكراً اسم غريمهم التقليدي، نادي ريال مدريد، قائلاً "هلا مدريد"، وهو الهتاف الشهير لجماهير ملعب سانتياغو بيرنابيو" معقل النادي الملكي.
وأشارت الإذاعة المقربة من نادي برشلونة، أنّه تم نقل ساركوزي مؤقتاً من مقعده خوفاً من بطش محتمل من جماهير "البارسا" عقب قيامه باستفزازهم في أوج لحظات قلقهم على فريقهم، فيما لم يقم بأي تصرفات أخرى تجاه نفس الجماهير التي احتفلت بفوز فريقها الجنوني في نهاية اللقاء.
الجدير بالذكر أنّ بعض التقارير الصحفية الفرنسية قد ادعت أنّ ساركوزي مرشح لخلافة القطري ناصر الخليفي في رئاسة نادي باريس سان جيرمان.