قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

تلقى المنتخب الارجنتيني الذي يصارع من أجل حجز بطاقة التأهل المباشر لنهائيات كأس العالم لكرة القدم، ضربة موجعة بايقاف نجمه وقائده ليونيل ميسي 4 مباريات من المباريات الخمس المتبقية في التصفيات الاميركية الجنوبية لشتمه حكما مساعدا.

فوز بطعم المرارة: أكيد ان ميسي سجل هدف فوز "لا البيسيليستي" الخميس الماضي على تشيلي (1-صفر) سجله من ركلة جزاء، بيد ان هذا الانتصار الذي مكن الارجنتين من انتزاع المركز الثالث خلف البرازيل والاوروغواي كلفها غاليا: بعد اتهامه بـ"شتم حكم مساعد"، اوقف ميسي 4 مباريات دولية من طرف الفيفا مع غرامة مالية بقيمة 10 الاف فرنك سويسري (9350 يورو).

واعلن الاتحاد الارجنتيني بعد ذلك انه سيستأنف عقوبة الفيفا.

وابلغ الاتحاد الارجنتيني بعقوبة الايقاف في الوقت الذي كان فيه ميسي ورفاقه في طريقهم الى بوليفيا لمواجهتها مساء الثلاثاء في لا باز في الجولة الرابعة عشرة من التصفيات الاميركية الجنوبية المؤهلة لمونديال 2018 في روسيا.

واوضح الاتحاد الدولي في بيانه ان هذا القرار "مطابق لقرارات سابقة للجنة الانضباط للفيفا تتعلق بحالات مشابهة".

واضاف ان هذه العقوبة تتعلق حصريا بالمباريات الاربع المقبلة للارجنتين في تصفيات المونديال، وليس مباريات فريقه برشلونة الاسباني.

وسيغيب ميسي عن مباراة الثلاثاء امام بوليفيا ثم المباريات الثلاث التالية امام المضيفة الاوروغواي في 31 آب/اغسطس المقبل، والضيفتين فنزويلا والبيرو في الخامس من شهرين ايلول/سبتمبر وتشرين الاول/اكتوبر المقبل على التوالي.

وسيعود "البرغوث" الى التشكيلة في العاشر من تشرين الاول/اكتوبر ومباراة الجولة الاخيرة ضد المضيفة الاكوادور.

وتعود الحادثة الى 24 اذار/مارس الماضي عندما فازت الارجنتين بهدف وحيد سجله ميسي نفسه من ركلة جزاء. وقتها لم يفهم الحكم البرازيلي ما قاله ميسي بالاسبانية معبرا عن غضبه من قرار للحكم.

ولم يتلق ميسي اي انذار وقتها ولم يشر الحكم الى الفجوة اللغوية في تقريره.

- ميسي حزين -

وقال امين عام المنتخبات الوطنية الارجنتينية خورخي ميادوسكي في تصريح من سانتا كروز في بوليفيا حيث حط اللاعبون الارجنتينيون الـ23 الرحال قبل التوجه الى لا باز: "الاتحاد الارجنتيني سيستأنف القرار كما يجب".

وأضاف "نشعر بالعجز، مندهشون. أنا غاضب، ميسي حزين، لأنه مثلنا، يرغب في اللعب، لقد سافر من اجل ان يلعب".

وصب ميادوسكي جام غضبه على قرار الفيفا على الخصوص كون الاخير اعتمد على صور تلفزيونية، بعد فترة من نهاية المباراة واعتبرها غير متناسبة.

وكان ميسي غاضبا في نهاية المباراة وشتم بلفظ نابي بالاسبانية الحكم المساعد البرازيلي.

واكد رئيس الاتحاد الارجنتيني بالوكالة ارماندو بيريز: "سنستأنف العقوبة"، مضيفا "لقد ارتكب خطأ. عوقب لانهم قرأوا ما قاله عبر شفتيه. ولكنني لا أعرف لاعبا ما لم يسبق له الشتم".

وفي الوقت الذي تبدو فيه المنافسة قوية على المراكز الاربع المؤهلة مباشرة الى العرس العالمي في روسيا، فان غياب "العبقري" ميسي قد يؤثر كثيرا على نتائج المنتخب الارجنتيني، وتؤكد الاحصائيات ذلك كون الارجنتين كسبت 83% (5 من أصل 6) من مبارياتها في تصفيات كأس العالم 2018 بقيادة ميسي، و14% فقط (1 من اصل 7) في غيابه.

وانعشت الارجنتين امالها في التأهل المباشر الى المونديال الروسي بفوزها على تشيلي، حيث ارتقت من المركز الخامس الى الثالث برصيد 22 نقطة بفارق 8 نقاط خلف البرازيل المتصدرة ونقطة واحدة خلف الاوروغواي الثانية والتي خسرت امام السيليساو.

لكن المنافسة اصبحت شرسة، فكولومبيا الرابعة تملك 21 نقطة امام الاكوادور وتشيلي (20 نقطة لكل منهما).

ويخوض صاحب المركز الخامس ملحقا مع بطل اوقيانيا.