قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

 أفادت تقارير صحفية إيبيرية إن مصلحة الضرائب الإسبانية ستفتح تحقيقاً حول 4 لاعبين جدد قد يكونون متورطين في قضايا التهرب الضريبي على غرار نجوم آخرين، مثل الأرجنتينيين ليونيل ميسي وآنخل دي ماريا و البرتغالي كريستيانو رونالدو.

وذكرت صحيفة "الكونفيدنسيال" إن مصلحة الضرائب في إسبانيا ستقوم بتتبع كل من الكولومبي خاميس رودريغيز، متوسط ميدان نادي ريال مدريد الإسباني، والإسباني دييغو كوستا، مهاجم فريق تشيلسي الإنكليزي حالياً وأتلتيكو مدريد سابقاً، وفيلبي لويس لاعب أتلتيكو مدريد، و البرازيلي جاكسون مارتينيز، مهاجم أتلتيكو مدريد السابق، والذي ينشط حالياً في الدوري الصيني.
 
وأوضحت ذات الصحيفة الإسبانية أنّ مصلحة الضرائب تتبع دخل هؤلاء اللاعبين الأربعة من حقوق الصور الخاصة بهم، وما إذا قاموا بدفع الضرائب المفروضة عليهم خلال فترة إقامتهم بإسبانيا، أم لجؤوا لنفس حيل اللاعبين المتورطين الآخرين بإنشائهم لشركات في الدول التي تعفي القاطنين بها من الضرائب.
 
وتُشكك مصلحة الضرائب الإسبانية في معظم اللاعبين الذين يعتبر وكيل أعمالهم البرتغالي جورج مينديز، الذي ظهر اسمه في الكثير من الوثائق السرية المسربة عن عقود اللاعبين من طرف موقع "فوتبول ليكس".