قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

حطم البريطاني آدم بيتي رقمه القياسي العالمي في سباق 100 م صدرا، بتسجيله 57.00 ثانية السبت في بطولة أوروبا للسباحة في مدينة غلاسكو الاسكتلندية، فيما أصبح الروسي الشاب كليمنت كوليسنيكوف الأسرع في 50 م ظهرا.

وكان بيتي يحمل الرقم العالمي السابق وسجله في دورة الالعاب الاولمبية في ريو دي جانيرو في 2016 بزمن 13.57 ثانية.

ولا يزال بيتي السباح الوحيد ينزل تحت حاجز 58 ثانية في هذه المسابقة، علما بأنه حقق رقمه العالمي الأول في نيسان/أبريل 2015 بزمن 57.92 ثانية.

ويملك بيتي (23 عاما) برصيده ذهبية السباق في ريو وفضية سباق 4 مرات 100 م متنوعة في ريو أيضا.

وتقدم بيتي على مواطنه جيمس ويلبي (58.54 ثانية) والروسي أنطون تشوبكوف (58.96 ثانية).

وقال بيتي بعد فوزه "بصراحة لا أصدق الأمر حتى الآن، أن أحطم ما صنعته في الأولمبياد عندما كنت في أفضل حالاتي".

وتابع "قلت +فلنقم بذلك+ خرجت العاطفة والشغف، ضربت ضربة بعد أخرى، صحيح اني كنت متعبا قبل النهاية لكني حافظت على الضربات".

وأردف "لا يمكنك الخروج وتحارب للرقم العالمي، يجب أن تدعه يأتي اليك. لا يهم متى يحصل ذلك، أحيانا أنت بحاجة إلى خسارة كي تتحقق من الواقع، في جميع نواحي الحياة".

وفي البطولة عينها، حطم الروسي الشاب كليمنت كوليسنيكوف الرقم العالمي لسباق 50 م ظهرا مسجلا 24.00 ثانية.

وكان الرقم العالمي بحوزة البريطاني ليام تانوك (24.04 ثانية) سجله في بطولة العالم 2009 في روما.

وتفوق كوليسنيكوف البالغ 18 عاما على الروماني روبرت-أندري غلينتا (24.55 ث) والإيرلندي راين شاين (24.64 ث).