قرائنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

عاد لايبزيغ الى سكة الانتصارات بعد هزيمتين على التوالي، وذلك بحسم قمة المرحلة الثالثة عشرة من الدوري الألماني لكرة القدم بفوزه الأحد على ضيفه بوروسيا مونشنغلادباخ 2-صفر.

ودخل لايبزيغ الى اللقاء على خلفية هزيمتيه أمام فولفسبورغ (صفر-1) في الدوري المحلي، و"شقيقه" النمسوي ريد بول سالزبورغ الذي تملكه نفس الشركة (ريد بول لمشروب الطاقة) بالنتيجة ذاتها في مسابقة الدوري الأوروبي "يوروبا ليغ".

لكن تيمو فيرنر أعاده الى سكة الانتصارات بتسجيله هدفي الفوز على مونشنغلادباخ في الشوط الأول (3 و45+1)، رافعا رصيده الشخصي الى 8 أهداف في المركز الثالث على لائحة أفضل الهدافين التي يتصدرها مهاجم دورتموند الإسباني باكو الكاسير (10).

وبتأكيد تفوقه على مونشنغلادباخ الذي لم يحقق الفوز في أي من المواجهات الخمس بين الفريقين حتى الآن، رفع لايبزيغ رصيده الى 15 نقطة في المركز الثالث بفارق نقطة خلف ضيفه بالذات، 8 خلف دورتموند المتصدر الذي فاز السبت على فرايبورغ 2-صفر ايضا.

ولم يستغل اينتراخت فرانكفورت سقوط مونشنغلادباخ لازاحته عن المركز الثاني ولو بفارق الأهداف، إذ مني بهزيمته الأولى في المراحل الثماني الأخيرة، وتحديدا منذ 26 ايلول/سبتمبر حين خسر أمام مونشنغلادباخ بالذات (1-3)، والثانية فقط على أرضه هذا الموسم وجاءت على يد فولفسبورغ بهدف للصربي لوكا يوفيتش (87)، مقابل هدفين للسويسري أدمير مهمدي (31) ودانيال غينشيك (68).

وتجمد رصيد اينتراخت فرانكفورت عند 23 نقطة في المركز الخامس، فيما أصبح رصيد فولفسبورغ 18 نقطة في المركز الثامن.

وتختتم المرحلة الإثنين بلقاء نورمبرغ وباير ليفركوزن.

ملخص مباراة لايبزيغ وبوروسيا مونشنغلادباخ:

ملخص مباراة آينتراخت فرانكفورت وفولفسبورغ: