رصدت وسائل الإعلام البريطانية لقاءً سرياً في احد مطاعم العاصمة لندن جمع بين الأرجنتيني ماوريسيو بوكيتينو المدير الفني لنادي توتنهام هوتسبير الإنكليزي و الفرنسي زين الدين زيدان والإنكليزي دافيد بيكهام النجمين السابقين لريال مدريد الإسباني.

وفسرت الصحافة البريطانية هذا اللقاء بكونه اتصالات غير رسمية بين بوكيتينو ونجمي ريال مدريد السابقين، تمهيداً لفتح مفاوضات رسمية بين وكلاء المدرب الأرجنتيني وإدارة النادي الإسباني ، على اعتبار ان زيدان و بيكهام مقربان من الرئيس فلورنتينو بيريز ، مشيرة الى أن الرئيس المدريدي هو من ارسلهما للاجتماع بالمدرب الأرجنتيني لمعرفة انطباعه حيال إمكانية التعاقد معه لتولي الجهاز الفني للفريق خلفا للمدرب الأرجنتيني سانتياغو سولاري الذي يقوم بالمهمة موقتاً حتى نهاية الموسم الجاري منذ إقالة الإسباني جولين لوبيتيغي في شهر أكتوبر الماضي.

وأكدت تقارير بريطانية ان الثنائي السابق لريال مدريد ، قد غادرا المطعم اللندني بعد فترة قصيرة من خروج بوكيتينو ، مما اعطى الانطباع بأنهم تناولوا الطعام على نفس الطاولة.

وتأتي هذه المستجدات استمراراً لما اكدته تقارير إسبانية وبريطانية بأن إدارة ريال مدريد تركز جهودها على التعاقد مع بوكيتينو، مبدية إستعدادها بفسخ العقد ودفع قيمة الشرط الجزائي في عقده الذي يمتد لغاية عام 2023 ، مثلما فعلت مع البرتغالي جوزيه مورينيو عام 2010 عندما كان مدرباً لإنتر ميلان الإيطالي ، حيث ترى فيه المدرب الانسب لقيادة الفريق في المرحلة القادمة وجلب ثلاثي توتنهام، الإنكليزيان هاري كين و ديلي ألي و الدنماركي كريستيان إريكسن.