قرائنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

قد يضطر منظمو منافسات كأس الأبطال الدولية، لنقل مباراة يوفنتوس الإيطالي وأتلتيكو مدريد الإسباني يوم 10 أغسطس المقبل، إلى ملعب آخر، بعدما عبرت منظمة "فريندز" المناهضة للتنمر، عن استيائها من إقامة المباراة على ملعب يحمل اسمها، وذلك بسبب نجم فريق السيدة العجوز البرتغالي كريستيانو رونالدو المتهم بقضية اغتصاب.

وأعربت مسؤولة الاتصالات في المنظمة، لوفيسا لونيبو، عن أسفها الشديد لاختيار ملعب "فريندز أرينا" لاستضافة اللقاء بين الفريق الإيطالي ونظيره الإسباني، في العاصمة السويدية ستوكهولم.

ونقلت وسائل الإعلام تصريحات مسؤولة الاتصالات في منظمة "فريندز"، قالت فيها: "لسنا سعداء بارتباط اسم منظمتنا بمثل هذه المباراة التي يشارك فيها لاعب اقترن اسمه باعتداء جنسي مثل رونالدو".

وأضافت: "نعمل في منظمتنا منذ سنوات على مكافحة الجرائم والاعتداءات الجنسية، لذا نشعر بالأسف بشأن تواجد رونالدو في ملعب يحمل اسمنا".

جدير بالذكر أن رونالدو وجهت إليه اتهامات من قبل عارضة الأزياء السابقة كاثرين مايورغا باغتصابها في مدينة لاس فيغاس عام 2009.

وتقدمت مايورغا العام الماضي بشكوى في ولاية لاس فيغاس تتهم رونالدو باغتصابها في 13 يونيو/حزيران 2009 في غرفتها في الفندق، وأنه مارس عليها ضغوطا لتوقيع اتفاق مالي لالتزام الصمت بشأن ما حصل، وهو ما ينفيه النجم البرتغالي.