قرائنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

قاد الثلاثي كيفن دورانت وكلاي تومسون وستيفن كوري حامل اللقب غولدن ستايت ووريرز الى تحقيق فوزه الثاني تواليا على ضيفه هيوستن روكتس الثلاثاء في نصف نهائي المنطقة الغربية في دوري كرة السلة الاميركي للمحترفين، فيما عادل ميلووكي باكس ضيفه بوسكن سلتيكس 1-1 في الشرقية.

وسجل الهداف دورانت 29 نقطة وأضاف تومسون وكوري 21 و20 نقطة تواليا، ليحقق ووريرز على ارضه فوزه الثاني 115-109، ويتقدم 2-صفر في السلسلة الاقوى ضمن بلاي اوف هذا الموسم.

وصحيح ان غولدن ستايت لم يجد نفسه متأخرا في المباراة، لكنه عانى للتفوق على جيمس هاردن (29 نقطة) ورفاقه، ليخوض مباراتيه المقبلتين على ارض هيوستن بأريحية التقدم 2-صفر في سلسلة قد تمتد الى سبع مباريات.

وشهد الربع الاول اصابة هاردن، افضل لاعب في الدوري 2018، بعينه اليسرى بعد اصطدام عن غير قصد بلاعب غولدن ستايت درايموند غرين (15 نقطة و12 متابعة و7 تمريرات حاسمة) الذي رافقه خارج الملعب للاطمئنان عليه.

كما ترك كوري الملعب لفترة بعد تعرضه لاصابة في اصبع يده اليسرى.

وبعد عودته في الربع الثاني بدا هاردن من نظراته منزعجا من اصابته بعينه.

وقال مدرب هيوستن مايك دانتوني "لقد تعرض لخدش قوي بعينه. ان متأكد انه كان يفضل اللعب بطريقة أفضل، لكن بحسب الظروف اعتقد انه قدم مباراة رائعة".

وعلق هاردن على اصابته "المشهد ضبابي قليلا الان. آمل في ان تتحسن".

وقلص هيوستن فارقا بلغ 15 نقطة الى 3 نقاط في الربع لاخير، لكن خسارته الكرة 18 مرة نتج عنها تسجيل 24 نقطة لحامل اللقب في آخر موسمين فكانت مكلفة للغاية.

واضاف دانتوني "حصلنا على فرصنا في النهاية. قدموا مستويات جميلة".

واضاف للخاسر الموزع كريس بول 18 نقطة، لاعب الارتكاز السويسري كلينت كابيلا 14 نقطة و10 متابعات، بي جاي تاكر 13 نقطة و10 متابعات واريك غوردون 15 نقطة.

ويلتقي الفائز من هذه السلسلة مع الفائز من مواجهة دنفر ناغتس وبورتلاند ترايل بلايزرز (1-صفر).

- يانيس يحمل باكس -

وعوّض ميلووكي باكس متصدر الدوري المنتظم خسارته الافتتاحية أمام بوسطن سلتيكس في نصف نهائي المنطقة الشرقية، وعادل السلسلة 1-1 بعد فوزه على ضيفه 123-102.

وبدا جليا أن ميلووكس لن يسمح بتكرار ما حصل في مباراته الاولى على ارضه عندما سقط 90-112 أمام الفريق الاخضر، فقاده نجمه اليوناني يانيس أنتيتوكونمبو الى معادلة السلسلة بتسجيله 29 نقطة و10 متابعات، فيما زرع كريس ميدلتون 7 ثلاثيات من 10 محاولات في طريقه الى تسجيل 28 نقطة و7 متابعات.

وقال يانيس بعد الفوز "لقد تعرضنا للصفع في المباراة لاولى، لذا تعين علينا الفوز في الثانية.. من الصعب ان يأتي فريق إلى أرضك ويفوز في أول مباراتين، لذا كنا نفكر في هذا الامر. خرجنا ولعبنا بقوة، حركنا الكرة، وثقنا ببعضنا البعض ولهذا السبب حققنا الفوز".

وسجل باكس رقما قياسيا شخصيا في البلاي اوف بتسجيله 20 ثلاثية، وصنع الفارق في الربع الثالث عندما تفوق على ضيفه 39-18.

وسجل ميدلتون 5 ثلاثيات قبل الاستراحة ليتقدم فريقه بفارق بسيط 59-55. وأضاف بضع رميات في الشوط الثاني عندما حمل يانيس فريقه على كتفيه.

وانطلق اللاعب النيجيري الاصل من اول الملعب الى سلة الخصم، سجل من خارج القوس ولعب دور الممرر لزملائه، فسجل ميلووكي 12 نقطة متتالية سمحت له بضمان الفوز منطقيا، بعد سلسلة في هذا الربع ارهق فيها خصمه وسجل فيها 24 نقطة مقابل اثنتين فقط لبوسطن.

وخلال تلك الفترة، سجل بوسطن، صاحب 17 لقبا قياسيا في الدوري، مرة يتيمة من 12 محاولة وخسر الكرة 6 مرات.

وتصدر المهاجم ماركوس موريس لائحة المسجلين عند بوسطن مع 17 نقطة، فيما اكتفى نجمه الموزع كايري ايرفينغ بتسجيل 9 نقاط (4 من 18 محاولة) بعد أن سجل 26 في المباراة الاولى.

وأضاف يانيس المكنى "الوحش اليوناني" أن باكس يتعين عليه تقديم المزيد من هذه النوعية عندما تنتقل السلسلة في المباراتين الثالثة والرابعة الى بوسطن في يومي الجمعة والاثنين "يجب أن نتابع من حيث تركنا مباراة الليلة".

ويلتفي الفائز من هذه السلسلة في نهائي المنطقة الشرقية مع المتأهل من نصف النهائي الثاني بين تورونتو رابتورز وفيلادلفيا سفنتي سيكسرز (1-1).