قرائنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

أفاد مسؤول دبلوماسي في السفارة الإيرانية في بروكسل أن البلجيكي مارك ويلموتس وقع الأربعاء عقدا لتدريب المنتخب الإيراني لكرة القدم يمتد حتى نهائيات كأس العالم 2022.

وأفاد مستشار في السفارة وكالة فرانس برس في اتصال هاتفي "تم توقيع الاتفاق اليوم في مقر السفير بين السيد ويلموتس ومهدي تاج" رئيس الاتحاد الإيراني للعبة.

وأوضح المصدر نفسه أن العقد بين الاتحاد والمدرب السابق للمنتخب البلجيكي "يمتد حتى نهائيات كأس العالم 2022".

وخاض ويلموتس 50 مباراة دولية مع المنتخب البلجيكي واعتزل مزاولة كرة القدم عام 2003. وعلى صعيد تدريب المنتخبات، بدأت مسيرته في 2009 كمساعد في الجهاز الفني لمنتخب بلجيكا، قبل أن يتولى الإشراف عليه بدءا من العام 2012، وحتى 2016 حين أقيل بعد الخروج من الدور ربع النهائي لبطولة كأس أوروبا أمام ويلز.

كما تولى تدريب منتخب ساحل العاج لأشهر خلال العام 2017.

وكانت مصادر رسمية في إيران قد أفادت فرانس برس الأسبوع الماضي أن ويلموتس (50 عاما) وصل طهران تمهيدا لإعلان تعيينه خلفا للبرتغالي كارلوس كيروش الذي أشرف على المنتخب لثمانية أعوام انتهت بالخروج من نصف نهائي كأس آسيا 2019 أمام اليابان مطلع العام.

لكن المدرب البلجيكي عاد وغادر الجمهورية الإسلامية بعد أيام دون التوقيع أو الاعلان بشكل رسمي عن توليه الإدارة الفنية لـ "تيم ميلي". وأشارت وسائل إعلام إيرانية حينها الى أن توقيع العقد عرقلته صعوبات واجهها الاتحاد المحلي لإجراء "تحويلات مصرفية"، لاسيما في ظل العقوبات الاقتصادية الصارمة المفروضة على طهران.

وأشارت وكالة "إرنا" الرسمية الإيرانية حينها الى أن ويلموتس سيتقاضى راتبا سنويا يصل الى 1,2 مليون دولار أميركي.

وكان كيروش الذي قاد إيران الى كأس العالم مرتين قبل انتقاله لتدريب كولومبيا حاليا، تقدم الشهر الماضي بشكوى أمام الاتحاد الدولي "فيفا" ضد الاتحاد الإيراني بسبب مستحقات غير مدفوعة خلال توليه مهامه، فيما رد الاتحاد الإيراني بأن "مشكلة عدم الدفع لكيروش ترجع إلى العقوبات المصرفية على إيران ما يحول دون التحويل (المال)".