اصبح يورغن كلوب ثاني مدرب ألماني ينجح في التتويج بلقب دوري أبطال أوروبا مع فريق أجنبي بعدما قاد ليفربول الإنكليزي لإحراز اللقب القاري في نسخة الموسم المنقضي بفوزه على توتنهام هوتسبير بهدفين نظيفين في نهائي البطولة.

وكان يوب هاينكس قد سبق مواطنه يورغن كلوب لهذا الإنجاز عندما قاد ريال مدريد الإسباني للفوز بالبطولة القارية على حساب يوفنتوس بهدف نظيف في عام 1998 .

وفي الوقت الذي حقق هاينكس إنجازه القاري مع العملاق الإسباني في موسمه الأول والوحيد ، فإن يورغن كلوب احتاج الى أربعة مواسم ليفوز باللقب رغم ان الفرصة جاءته في الموسم الماضي ، ولكنه اهدرها بعد الخسارة أمام ريال مدريد بثلاثة اهداف لهدف في نهائي "كييف".

وبحسب موقع "اوبتا" الإحصائي فإن يورغن كلوب احتاج إلى 2576 يوماً تمثل مدة مسيرته التدريبية مع ناديي بروسيا دورتموند وليفربول من اجل الفوز بأول لقب يمثل إحدى البطولات الكبرى بعدما خسر خلالها ستة نهائيات منها ثلاثة قارية .