قرائنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

يتجه فريق برشلونة الإسباني إلى إمتلاك ثلاثي هجومي جديد يتوقع ان يكون الأقوى في تاريخ كرة القدم ، وذلك في أعقاب تعاقد النادي مؤخراً مع المهاجم الفرنسي انطوان غريزمان ليشكل مع الأرجنتيني ليونيل ميسي و الاوروغوياني لويس سواريز ثلاثيا هجوميا اصبح يعرف إعلامياً باسم ثلاثي "الام اس جي" .

وكان نادي برشلونة قد أعلن الجمعة بأن المهاجم الدولي الفرنسي أنطوان غريزمان انضم إلى صفوفه بموجب عقد حتى عام 2024 بعدما دفع النادي الكاتالوني الشرط الجزائي في عقده مع أتلتيكو مدريد والبالغ 120 مليون يورو .

وبحسب صحيفة "ماركا" الإسبانية، فإن الثلاثي الهجومي الجديد سيكون اقوى من الثلاثي التاريخي الذي عرفه النادي الكتالوني في الفترة من عام 2015 وحتى عام 2017 ، والمعروف اختصاراً باسم "الام اس ان" و الذي يضم ميسي و سواريز ومعهما البرازيلي نيمار دا سيلفا ، قبل ان يرحل الأخير وينتقل للعب ضمن صفوف باريس سان جيرمان الفرنسي.

وبعدما فشل الفرنسي عثمان ديمبيلي ثم البرازيلي فيليب كوتينتيو في سد الفراغ الذي تركه نيمار في هجوم الفريق ، فإن مدرب الفريق الإسباني إرنستو فالفيردي بات يراهن على غريزمان ليكون الضلع الذي افتقده خط الهجوم خلال العامين الماضيين خاصة في مسابقة دوري أبطال أوروبا.

وبحسب الأرقام التهديفية لكل لاعب ، فإن الرصيد الإجمالي للثلاثي الجديد لم يتراجع عن حاجز الـ 100 هدف سوى في موسم واحد فقط ، وذلك باحتساب الاهداف المسجلة في مسابقتي الدوري الإسباني و دوري أبطال أوروبا ، والبالغة 97 هدفاً في الموسم المنقضي (2018-2019) ، وخلاله عرف سواريز تراجعاً لافتاً في مردوده التهديفي مثله مثل غريزمان في الموسم الذي قاد فيه منتخب بلاده لإحراز كأس العالم 2018 بروسيا .

هذا وشهد موسم (2015-2016) اعلى رصيد تهديفي لهذا الثلاثي عندما كانوا في أوج عطائهم سواء انطوان غريزمان الذي قاد أتلتيكو مدريد لبلوغ نهائي دوري أبطال أوروبا ، أو لويس سواريز الذي احرز جائزة "الحذاء الذهبي" المحلي و القاري ، أو ليونيل ميسي الذي قاد برشلونة لإحراز ثنائية الدوري والكأس المحليتين، حيث بلغ رصيد هذا الثلاثي 132 هدفاً، بإحراز ميسي 41 هدفاً وسواريز 59 هدفاً، وغريزمان 32 هدفاً.

وبهذا الرصيد التهديفي (132 هدفاً) يكون ثلاثي "الام اس جي" قد تفوق على اعلى رصيد حققه ثلاثي "الام اس ان " بهدف واحد فقط ، بعدما كان اعلى رصيد للثلاثي السابق قد بلغ 131 هدفاً في موسم(2015-2016).

الجدير ذكره بأن جماهير برشلونة وعبر مواقع التواصل الاجتماعي تتساءل عن مدى استمرار ليونيل ميسي و لويس سواريز على نفس عطائهما التهديفي بعدما تجاوزا 32 عاماً من عمرهما ، كما يخشون عدم تأقلم غريزمان مع الفريق مثلما حدث مع ديمبيلي و كوتينيو .

شاهد الإحصائيات