قرائنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

أعلن الاتحاد الدولي لكرة السلة (فيبا) الأحد فتح إجراء تأديبي بحق لاعب المنتخب الأسترالي أندرو بوغوت بعد تلميحه الى أن الحكام انحازوا لصالح إسبانيا في مباراة المنتخبين ضمن الدور نصف النهائي لمونديال 2019 الذي يختتم اليوم في الصين.

وعمد اللاعب المخضرم البالغ من العمر 34 عاما، الى القيام بإشارة بيده تشير الى الحصول على أموال، بعد احتساب خطأ عليه في المباراة التي أقيمت الجمعة، وانتهت بفوز المنتخب الإسباني بعد شوطين إضافيين.

كما بدا أن بوغوت المتوج مع فريقه السابق غولدن ستايت ووريرز بلقب الدوري الأميركي للمحترفين عام 2015، تلفظ بشتائم أثناء خروجه من الملعب، ووجه انتقادات الى الفيبا خلال مروره في "المنطقة المختلطة" المخصصة للتصريحات الصحافية بعد المباراة.

وشارك بوغوت في تشكيلة منتخب بلاده التي تخوض اليوم مباراة تحديد المركز الثالث ضد فرنسا، قبل المباراة النهائية التي تقام في وقت لاحق بين منتخبين يبحثان عن اللقب الثاني في تاريخهما، وهما إسبانيا بطلة 2006، والأرجنتين المتوجة بالنسخة الأولى من البطولة عام 1950.

وقال الأمين العام للاتحاد الدولي لكرة السلة أندرياس زاكليس للصحافيين إنه على رغم تفهم حساسية اللاعبين بعد الخسارة، سيكون على بوغوت تفسير ما قام به. وأضاف في مؤتمر صحافي "ليس سهلا عليهم أن يضبطوا مشاعرهم عندما يمرون في المنطقة المختلطة".

وتابع "لكن في الوقت عينه، لدينا مجموعة محددة من القواعد ولدينا مجموعة محددة من القيم والمبادئ التي نمثلها، ليس فقط كفيبا ولكن أيضا كلعبة كرة السلة. لذا عندما يتم تجاوز الخطوط، لدينا إجراءات تأديبية، وفي هذه الحال سيكون ثمة إجراء تأديبي".

وفضل زاكليس عدم الدخول في تفاصيل أكثر بشأن هذه القضية، مشيرا الى أنه سيعود لقضاة في اللجنة التأديبية للاتحاد "سؤال اللاعب عن موقفه وبعدها اتخاذ قرار".

وواجه بوغوت صافرات الاستهجان من قبل الجماهير المحلية في الصين منذ بداية المونديال، على خلفية انتقاده سابقا السباح الصيني سون يانغ.

وكتب بوغوت في تموز/يوليو الماضي عبر حسابه على "تويتر"، "يجب أن يقوم السباحون الذي يفوزون بميداليات ضد سون يانغ بتكسير منصة الميداليات بمطارق..."، في إشارة الى تقرير الوكالة الدولية للمنشطات التي أكدت في كانون الثاني/يناير الماضي أن البطل الصيني حامل ثلاث ذهبيات أولمبية، حطم في أيلول/سبتمبر الماضي عينات دمه بمطرقة خلال اختبار مفاجئ لمراقبي مكافحة المنشطات.