قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

وصل مسعى البريطاني أندي موراي نحو لقب أول منذ العملية الجراحية التي خضع لها في وركه مطلع العام الحالي الى نهاية مبكرة، بعد سقوطه في الدور الثاني من دورة جوهاي الصينية لكرة المضرب أمام الأسترالي أليكس دي مينور بنتيجة 4-6، 6-2 و6-4 الخميس.

وكان موراي قد حقق الثلاثاء فوزه الأول في منافسات الفردي لدورات رابطة لاعبي كرة المضرب المحترفين (ايه تي بي) منذ العملية التي أجراها في كانون الثاني/يناير، بتغلبه على الأميركي تينيس ساندرغن.

وبدأ الاسكتلندي المصنف أول عام 2016، المباراة أمام الاسترالي بقوة ونجح بخطف المجموعة الاولى، الا أنه تراجع بدنيًا بدءا من الثانية.

ولم يحقق البريطاني (32 عاما) المصنف أول عالميا سابقا، أي انتصار في ثلاث دورات لرابطة المحترفين شارك فيها منذ خضوعه للجراحة (قبل الدورة الصينية هذا الأسبوع)، ما تسبب بتراجعه في التصنيف حتى المركز 413 بعدما اقتصرت مشاركته على الزوجي حتى مؤخرا حين شارك في دورات التحدي ("تشالنجر").

ويعتزم موراي خوض غمار دورة بكين خلال الأسابيع المقبلة بحسب ما أفاد في حديث لوكالة فرانس برس.

وشهدت دورة جوهاي انسحاب المصنف أول فيها اليوناني ستيفانوس تسيتسيباس خلال مباراته ضد الفرنسي أدريان مانارينو غير المصنف بسبب ضيق في التنفس اثر وقت طبي مستقطع.

بعد فوز تسيتسيباس المصنف سابع عالميًا في المجموعة الأولى 6-3، تراجع اداؤه في الثانية فخسرها 5-7 قبل إعلان انسحابه.

وقال تسيتيباس (21 عامًا) "أعتذر للجماهير التي أتت لتشاهدني اليوم في جوهاي. بذلت قصارى جهدي ولكن للأسف تحتم عليّ الانسحاب بعدما عانيت من ضيق في التنفس على أرض الملعب".