قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

‬‬قال يورجن كلوب مدرب ليفربول الجمعة إن توقعات وسائل إعلام بشأن قدرة فريقه على هزيمة مانشستر يونايتد المتعثر يوم الأحد في الدوري الانكليزي الممتاز لكرة القدم ربما ترسم صورة غير واقعية تضر بفريقه حين يخوض المباراة على ملعب المنافس في أولد ترافورد.

ويتصدر ليفربول الترتيب بعد أن حقق الفوز في جميع مبارياته الثماني التي خاضها في الدوري حتى الآن بينما يحتل مانشستر يونايتد المركز 12 برصيد تسع نقاط بعد أسوأ بداية منذ 30 عاما. ونتيجة لأداء لاعبي يونايتد المتراجع استبعد داني ميلز، المدافع السابق في مانشستر سيتي والذي يعمل حاليا محللا رياضيا في شبكة سكاي سبورتس، لاعبي يونايتد كليا من التشكيلة المثالية قبل المباراة. لكن كلوب رفض هذا التصور.

وقال المدرب الألماني في مؤتمر صحفي "عندما تضع شبكة سكاي تشكيلة مثالية وتختار 11 لاعبا من ليفربول ... هذا أمر أقرب للمزاح. هذا التصور يضخم المسألة وهو ما يريده الجميع.

"الأمور متداخلة في الوقت الحالي ونحن في قلب الحدث. هناك من يريد لنا الفوز وهناك من يريد لنا الخسارة ... لا أتأثر بمثل هذه الأشياء".

وقد يخوض يونايتد المباراة بدون الحارس ديفيد دي خيا الذي أصيب خلال مشاركته مع منتخب بلاده اسبانيا وأيضا بدون لاعب الوسط بول بوجبا لكن كلوب ذكر أن النرويجي أولي جونار سولشار مدرب يونايتد يتلاعب بالألفاظ حين تحدث عن احتمال غياب هذا الثنائي عن المباراة.

وأوضح "أدرك تماما قوة يونايتد وأتوقع أن يخوض المباراة بأفضل تشكيلة ممكنة. قبل أربعة أيام قال أولي إن الثنائي دي خيا وبوجبا ليس أمامهما أي فرصة للمشاركة. اليوم قال ‭‭'‬‬ربما سيشاركان‭‭'‬‬ وغدا سيقول ‭‭'‬‬سيشاركان بنسبة 100 في المئة‭‭'‬‬... سنرى كيف ستمضي الأمور.

"ما نشرته (وسائل إعلام) خلال الأسابيع القليلة الماضية عن تراجع يونايتد وعدم قدرته على الإمساك بزمام المباريات يحفز لاعبي المنافس لمحاولة تغيير الوضع. سيبذلون 100 في المئة من مجهودهم وهو ما سنسعى إليه أيضا... سنرى من سيفرض إرادته".

وأضاف "يجب أن يخوض لاعبونا المباراة بأقصى قدر ممكن من الحماس لكننا سنحترم قوة المنافس لأن يونايتد فريق قوي بالفعل رغم أنه في موقف لا يحبه ويرغب لاعبوه في تغيير الأمور. علينا أن نضمن أن يبدأ مانشستر يونايتد صحوته اعتبارا من المباراة المقبلة وليس في هذه المباراة أمامنا".

ورغم ما حققه من تحسن في الأداء تحت قيادة كلوب فإن ليفربول بطل أوروبا لم يحقق الفوز على مانشستر يونايتد على ملعبه في أولد ترافورد مع المدرب الألماني أبدا. وتعادل الفريقان ثلاث مرات وخسر ليفربول مرة واحدة في مختلف المسابقات.

وقال كلوب "ليس عندي أزمة ثقة... السجلات والإحصاءات في هذه الحالة ليست اهم شيء لكنها تعطيك مؤشرا. نرغب في الإبداع على ملعب انفيلد لكن أجواء ملعب اولد ترافورد ليست سيئة للغاية.

"أنا واثق تماما أنهم في كامل الاستعداد وفي انتظار مواجهتنا. قالوا عنا إننا أفضل منافس حاليا... لا أعتقد بوجود فرق كثيرة ترغب في مواجهتنا حاليا ويبدو أن يونايتد هو الفريق الوحيد الراغب في هذا".