قراؤنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

أكد المدرب النروجي أولي غونار سولسكاير أن مانشستر يونايتد بحاجة للقيام "برد فعل" عقب الخسارة أمام أرسنال في الدوري، حين يحل ضيفا على ولفرهامبتون ضمن منافسات الدور الثالث من كأس انكلترا لكرة القدم السبت.

وخسر الشياطين الحمر مطلع العام الجديد في المرحلة 21 من الـ"برمير ليغ" خارج قواعده أمام المدفعجية بنتيجة صفر-2، ولن تكون المهمة أسهل أمام الذئاب الذين أخرجوهم من الدور ربع النهائي للمسابقة الموسم الماضي.

وأكد سولسكاير (46 عاما) "أنهم لن يسهلوا المهمة علينا. ستكون المرة الرابعة لي في مولينو (ملعب ولفرهامبتون) منذ قدومي ولم نحقق الفوز بعد (هناك). خسر ليفربول الموسم الماضي فيما خسر سيتي للتو (3-2 في المرحلة 19 من الدوري) لذا يجب أن نثبت أننا نستحق الفوز هناك. علينا أن نقدم أداء جيدا ونذهب بايجابية".

وتابع الدولي النروجي السباق الذي توج مع يونايتد بلقب دوري ابطال اوروبا عام 1999 "نريد رد فعل بعد الخسارة امام ارسنال، حيث قال الجميع اننا قدمنا اداء سيئا جدا. ولكن بالنسبة لي كانت مباراة جيدة بين فريقين جيدين".

ومن المتوقع أن يشارك الواعد مايسون غرينوود أساسيا أمام "وولفز" بعد مشاركته اساسيا في مواجهة نيوكاسل في الدوري حيث سجل هدفا خلال الفوز 4-1 فيما دخل بديلا امام ارسنال.

وأشاد النروجي بغرينوود "لقد نضج كثيرا. بات أقوى ذهنيا وبدنيا وهذا ما تتوقعه من لاعب يبلغ 18 عاما. إنه معنا منذ قرابة 12 شهرا وقد نضج بطريقة رائعة، وباتت ثقته بنفسه أعلى ومستوياته أفضل في المباريات الكبرى. خاض العديد من المباريات في مسابقات الكأس وقدم مستويات جيدة".

وسيفتقد يونايتد لنحو شهر جهود لاعب خط وسطه الفرنسي بول بوغبا الذي سيضطر للخضوع لعملية جراحية لمعالجة إصابة في الكاحل، بعدما أثارت المسألة جدلا إثر تصريح سولسكاير عقب الخسارة امام ارسنال التي غاب عنها الفرنسي بداعي الاصابة.

وقال النروجي عقب الهزيمة أن "المحيطين" ببوغبا (أي فريقه الطبي) نصحوه بإجراء العملية، ما أُثار أسئلة حول مدى تدخل ناديه بهكذا قرار.

الا ان سولسكاير كان حريصا على التقليل من شأن وجود اي خلاف حيال الاصابة مؤكدا ان بوغبا "شعر بألم في كاحله وخضع لفحص الاشعة. انها اصابة مختلفة عن الاولى. وبالطبع عندما تقوم بأي فحص تستشير فريقك الطبي ايضا. لقد أراد رأيا ثانيا وكانت النصيحة بأن يخضع للعملية".

وردا على سؤال حيال قوله ان "المحيطين" ببوغبا كانوا خلف قرار اجراء العملية، أوضح سولسكاير "كما هي الحال عندما تستشير جرّاحك والاشخاص الذين تثق بهم. ربما (تم تفسيرها على هذا النحو) بسبب سوء لغتي الانكليزية - هناك أشخاص حولك تثق بهم وتتحدث اليهم".

وأردف "عندما عانيت من الاصابات وخضعت لعمليات في الركبة، كان لدي أشخاص أستشريهم في النروج والسويد، ولبوغبا ايضا أشخاص يثق بهم، وهذا امر مهم".

وغاب الفرنسي المتوج مع منتخب بلاده بلقب كأس العالم 2018 في روسيا، لفترات طويلة هذا الموسم عن صفوف الفريق بسبب مشكلة الكاحل، ومنها قرابة ثلاثة أشهر متواصلة، قبل ان يعود لدى خسارة فريقه امام واتفورد صفر-2 في 22 كانون الأول/ديسمبر الماضي.

وشكل بوغبا محور تقارير صحافية في الآونة الأخيرة رجحت رغبته في الانتقال الى نادٍ آخر، لاسيما ريال مدريد الإسباني الذي يدربه مواطنه زين الدين زيدان.