قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

لم تكن مباراة لوس انجليس ليكرز التي أقيمت مساء الجمعة على ملعب "ستايبلس سنتر" ضمن الدوري الاميركي للمحترفين كسابقاتها، إذ خصصت لتكريم مهيب لأسطورة الفريق الراحل كوبي براينت حيث كان تأكيد أن ذكراه ستخلد للابد في أجواء سادها الحزن وذرف الدموع.

قضى براينت (41 عاما) الذي أمضى 20 موسما مع ليكرز وتوج معه بلقب الدوري في خمس مناسبات، مع ابنته جيانا (13 عاما) وسبعة أشخاص آخرين في تحطم مروحية الاحد الماضي في كالاباساس، في مدينة لوس انجليس جنوب ولاية كاليفورنيا.

وخاض ليكرز مباراته الاولى بعد الحادثة الاليمة أمام بورتلاند ترايل بلايزرز، بعدما أرجئت المواجة التي كانت مقررة أمام جاره في المدينة كليبيرز الثلاثاء الماضي.

ورغم أن ليكرز، متصدر المنطقة الغربية، كان يمني النفس بالخروج فائزا من المباراة وإهداء الانتصار لروح براينت، الا ان داميان ليلارد كان له رأي آخر وقاد بورتلاند ترايل بلايزر الى الفوز بنتيجة 127-119، بتحقيه 48 نفطة، تسع متابعات و10 تمريرات حاسمة.

وقال فرانك فوغل مدرب ليكرز بعد اللقاء "أردنا جميعا الفوز بهذه المباراة حقا. قدم لاعبونا كل ما لديهم على أرض الملعب لذا أشعر بخيبة لأننا لم نحقق الفوز ولكني فخور وسعيد جدا بجهود لاعبينا والاداء الذي قدموه".

فيما اعتبر تيري سكوت مدرب ترايل بلايزرز قبل اللقاء "نشعر وكأن المباراة ثانوية، الليلة لكوبي براينت".

في ليلة مخصصة لتكريم مهيب لبراينت، وُضع على كل مقعد في الملعب الذي يتسع لما يقارب العشرين ألف متفرج قميص براينت يحمل الرقم 24 أو 8 الذي ارتداه كوبي في أول مسيرته، وخصص مقعدان فارغان على جانب الملعب وضع عليهما باقتان من الورود وقميص براينت رقم 24 وآخر لفريق مامبا مع الرقم 2 الذي حملته ابنته جيانا.

فيما تم تشكيل بالورد الاصفر مجسمّين كبيرين للرقمين 24 و8 وُضعا في منتصف الملعب، وأنشد الفنان الشهير آشر ترنيمة "آيميازينغ غرايس".

وقام بعدها النادي بعرض فيديوهات لبراينت على الشاشات العملاقة على في الملعب تضمنت مقابلات ولقطات له خلال مسيرته مع الفريق وسلات وصور مع العائلة، فيما عزف بين هونغ ابن مدينة لوس انجليس تزامنا ترنيمة "هللويا" على آلة التشيلو وسط أجواء مؤثرة جدا.

وبعد فترة صمت 24,2 ثانية (24 رقم براينت و2 رقم ابنته جيانا في فريق مامبا)، أنشدت فرقة "بويز تو مان" من فيلاديلفيا مسقط رأس كوبي أغنية "ذي ستار سبانغيلد بانير" حيث اغرورقت عينا نجم الفريق وصديق براينت ليبرون جيمس بالدموع.

وكان بعدها دور جيمس للتوجه الى الجماهير بكلمة من القلب بعدما ذكر أسماء الاشخاص التسعة الذين لقوا حتفهم قائلا "أول ما يخطر في بالي هي العائلة. وأنا أنظر في أرجاء المعب، جميعنا حزينون، جميعنا متألمون وجميعنا مكسورو القلب. عندما نمر بأوقات مماثلة، أفضل ما يمكنك القيام هو أن تتكئ على أكتاف أعضاء عائلتك".

وتابع جيمس الذي انتقل الى ليكرز عام 2018 "هذه احتفالية بعشرين سنة من الدم، العرق، الدموع، الجسم المكسور، النهوض، الانكسار، الساعات التي لا تعد ولا تحصى والتصميم الذي بذله ليكون عظيما قدر المستطاع".

شاهد الفيديو

- "سأحمل أنا وزملائي إرثه"-

وأردف ابن الـ35 عاما "الليلة نحتفل بالطفل الذي جاء الى هنا عن عمر 18 عاما واعتزل عن عمر 38 وأصبح أفصل أب عرفناه في السنوات الثلاث الاخيرة".

وأكد جيمس الذي توج مع براينت بذهبتي اولمبياد بكين 2008 ولندن 2012 مع المنتخب الاميركي "سأحمل أنا وزملائي إرثه ليس فقط لهذا العام ولكن طالما أننا نلعب رياضة كرة السلة التي نحب، لأن هذا ما يريده كوبي".

وختم "بكلمات كوبي براينت: مامبا أوت" وهما آخر كلمتين قالهما براينت، الذي كلن ملقبا بالـ "بلاك مامبا" تيمنا بالأفعى الإفريقية العملاقة، خلال الخطاب بعد آخر مباراة له مع ليكرز حين اعتزل عام 2016، ليكمل جيمس "ولكن بكلماتنا: لن ننساك! أنت باق معنا يا أخي".

واستعد جيمس للقاء واضعا قميص برانيت الذي يحمل الرقم 24 الى جانب الخزنة المخصصة له في غرفة تبديل الملابس، وهي الخزنة ذاتها التي كانت مخصصة لبراينت خلال 20 موسما مع الفريق البنفسجي والاصفر.

وبعدما ارتدى لاعبو ليكرز القمصان رقم 24 و 8 خلال الاحماء، تم تقديمهم جميعا على أرض الملعب بجملة موحدة "من مدرسة لوير ميريون الثانوية، رقم 8، كوبي براينت"، وسط هتافات الجماهير "كوبي، كوبي، كوبي".

وكما جرت العادة في كل مباراة في الدوري منذ الحادثة الاليمة، لم يسدد لوس انجليس ليكرز طيلة الثواني الـ24 المخصصة لكل فريق، فيما بقي بلايزرز في ملعبه 8 ثوان تكريما لبراينت.

وكان أنطوني ديفيس أفضل مسجلي ليكرز برصيد 37 نقطة و15 متابعة فيما سجل ليبرون 22 نقطة، 8 متابعات و10 تمريرات حاسمة، فيما حقق حسان وايت سايد 30 نقطة و13 متابعة من جانب الضيوف.

- دنفر يسقط باكس، 54 نقطة لإيرفينغ واصابة دونشيتش-

وفي أبرز نتائج الامسية، أسقط دنفر ناغتس، ثاني المنقطة الغربية، فريق ميلووكي باكس متصدر الشرقية والدوري في عقر داره بنتيجة 127-115 حيث قدم ناغتس أداءا جماعيا مذهلا، إذ تجاوز تسعة لاعبين في صفوفه عتبة العشر نقاط كان أفضلهم ويل بارتون بـ24.

فيما لم تكن نقاط العملاق اليوناني يانيس أنتيتوكونمبو الـ31 كافية لقيادة باكس الى فوزه الحادي والاربعين هذا الموسم، علما أنه كان قريبا من تحقيق "تريبل دابل" بعدما أضاف 16 متابعة وتسع تمريرات حاسمة.

في بروكلين، تسلّح كايري ايرفينغ بعقلية كوبي والمامبا بحسب قوله وسجل 54 نقطة ليقود نتس للفوز على شيكاغو بولز بنتيجة 133-118.

وقال ايرفينغ بعد اللقاء "نجحت في بعض التسديدات في الشوط الاول وحرصت على أن أكمل ذلك. +عقلية كوبي وعقلية المامبا+ ترافقانني دوما. إنه شعور جيد".

وتعرض دالاس مافريكس لنكستين في الليلة، الاولى بخسارة جهود نجمه الصاعد السلوفيني لوكا دونشيتش الذي أصيب بكاحله الايمن خلال التمارين حيث من المتوقع غيابه عن الملاعب أسبوعين وبالتالي عن ست مباريات، والثانية بسقوطه أمام مضيفه هيوستن روكتس بنتيجة 128-121.

وقال المدرب ريك كارليسلي أن صور الاشعة أظهرت "التواء معتدلا" في الكاحل.

وتم اختيار دونشيتش (20 عاما) للمشاركة في مباراة كل النجوم في 16 شباط/فبراير المقبل فيما اختارته رابطة المحترفين للمشاركة في مباراة "النجوم الصاعدون" في الرابع عشر من الشهر ذاته، حيث توقع كارليسلي إمكانية مشاركة لاعبه في المبارتين.

هذا وتفوق تورونتو رابتورز حامل اللقب 105-92 على مضيفه ديترويت بيستونز بقيادة الكاميروني باسكال سياكام الذي سجل 30 نفطة ليعزز مكانه في المركز الثاني في المنطقة الشرقية.

وتفوق أوكلاهوما سيتي ثاندر 111-107 على فينيكس، فيما سقط ممفيس غريزليز 11-139 أمام نيو أورليانز بيليكانز.